نشرت النجمة الجزائرية أمل_بوشوشة صورةً لها ظهرت تنظّم شجرة عيد الميلاد وتضع الزينة في كلّ أنحاء صالون منزلها.

لم تضع المساحيق وارتدت لباسًا عاديًا وبدت سعيدة بتنظيم منزلها بزينة العيد.

أمل من أشهر نجمات العرب وأكثرهنّ جمالًا وعفويةً.

إقرأ: أمل بوشوشة مع طفلتها ولم تفعل مثل العربيات – صورة

لكن بعض المتشددين دينيًا زعموا إنها أخطأت لأنها مسلمة وما كان يجب عليها أن تحتفل بعيد مسيحي.

إقرأ: أمل بوشوشة دون مساحيق ورفضت عمليات التجميل! – صور

هؤلاء تناسوا إن كلّ المسلمين يحبّون ويجلّلون بالمسيح عليه السلام، ويعدونه من أعظم أنبياء الله.

أما مناسبة عيد الميلاد فتمر سنويًا للاحتفال بعيده، وتبدأ عند الرابع والعشرين من الشهر المقبل، أي قبل أيام من انتهاء السنة.

هؤلاء يكذبون على الناس، لأن الإسلام لا يحرّم وضع شجرة الميلاد في المنازل ولا تزيينها.

الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية المصريّة السابق وعضو هيئة كبار العلماء، قال إنّ شراء شجرة الكريسماس جائز، كون صناعة شجرة الكريسماس وتداولها نوع من الثقافة التي تؤخذ بالعرف، كما أنّ الاحتفال بمولد المسيح عيسى مشروع، والرسول كان يفرح بالأنبياء.

أضاف: (التشبه المنهي عنه بحديث من تشبه بقوم فهو منهم يُقصد به التشبه الذي يحدث اللبس، فإن لم يحدث اللبس فيجب الاقتناع حينها أن الله خلق أمة واحدة، وهناك أمة الدعوة ويُقصد بهم جميع العالم، وأمة الإجابة أي المسلمون).

تابع: (الاحتفال بسيدنا عيسى أو الأنبياء دين، فالاحتفالات لا تعد دينًا، أما القول بعدم مشروعية الاحتفال بالسيد المسيح فيخالف الإسلام، ومن يحرّمون تهنئة المسيحيين بعيد الميلاد يشوهون الدين، ويحاولون أن يقولوا أن الدين ضد الحياة، مع أنه جزء منها).

أمل بوشوشة
أمل بوشوشة
Copy URL to clipboard














منذ سنة


منذ سنة










شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار