لم يحدد الشاعر المصري أمير طعيمة من يقصد من الممثلين والفنانين والمخرجين، الذي فشل حسب رأيه بتقديم برنامج حواري في رمضان.

كتب: (مَش عيب ان مخرج او ممثل او فنان يعمل برنامج تلفزيوني، بس الاحترافية انه ياخد فترة تدريب كافية لان ده مجال جديد عليه. مينفعش المذيع ( او المذيعة) يبقي بيتكلم اكتر من الضيف، و كمان بيقاطعه و بيجاوب بالنيابة عنه).

‏تابع: (جرب حاجة جديدة عليك بس ذاكرها شوية مَش هيحصل حاجة).

أمير تحدث عن ذلك المشهور بلغة المذكر، لكن قصده واضح ليصوب هجومه على المخرجة المصرية القديرة إيناس الدغيدي التي تقدّم برنامج (شيخ الحارة والجريئة).

إيناس تقاطع أحيانًا ضيوفها لكنها تترك لكم كل الوقت ليطرحوا كل قناعاتهم وتعقيباتهم، ولا تضغط عليهم أو تستفزهم بطرقٍ لا أخلاقية كما يفعل البعض رغم جرأة برنامجها.

أمير جهل أن هذه ليست التجربة الأولى لإيناس بعالم تقديم البرامج، وتبدو محترفة على الشاشة كأي مذيعة مخضرمة.

لا تزعجنا المخرجة المصرية ببرنامجها ونتابعه ونحب رقيها واحترامها لضيوفها حتى لو اختلفوا معها بالرأي، وهذا ما حدث مع المذيع تامر أمين الذي أهانها وسكتت وابتسمت وتصرفت بمهنية معه، وكان بإمكانها إيقاف الحلقة لكنها تابعتها وكأن شيئًا لم يحدث.

وإن لم تكن إيناس من يقصدها أمير، فمن من بين المخرجين والفنانين والممثلين يقدم برنامجًا مشهورًا في مصر؟ لا نعرف غيرها، إلا إن كان أمير ما لا نعلمه.

أو أنه حزين لأنها لم تستقبله هذه السنة؟

عبدالله بعلبكي – بيروت

Copy URL to clipboard
























منذ سنة


شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار