منذ 4 أسابيع

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

هرب صاحب شركة New plaza tours للسياحة والسفر، فواز فواز من لبنان، ووقع لبنانيون ضحيته.

اقرأ: صاحب شركة New Plaza Tours أخذ الأموال وهرب

جاكلين خطار إحدى ضحايا هذه الرجل وشركته تواصلت معنا وأخبرتنا بالتفاصيل فيما حدث معها، وقالت:

(بدأت علاقتي بهذه الشركة قبل 5 أشهر من رحلتي، وتغيّرت مواعيد السفر لخمس مرات دون أسباب وجيهة ومحددة مع تغيّر أسماء الفنادق. وحينها وعدتنا الشركة بأوتيل فخم تعويضًا عن الخطأ. وصلت إلى مطار أنطاليا وانتظرت البرايفت تاكسي الذي دفعت له مسبقًا من خلال الشركة قبل 5 ساعات، ولم يأتِ وكان برفقتي أصدقائي ومنهم بولا جرجي، ريتا شاليطا وإيلي موسى وكبار في السن، اتصلت بالشركة ولم يرد أحد)

وتابعت: (حينها طلبت تاكسي على نفقتي الخاصة، ووصلت إلى الأوتيل الفخم الذي قالت لي عنه الشركة، وتبيّن أنه ليس فندقًا بخمس نجوم لكنه بنجمة ونصف واسمه (كارينا) وغرفه تفوح منه روائح كريهة، والغرف فيها كاميرات مراقبة، والشراشف عليها بقع من الدماء، واتصلت بالشركة مجددًا ولم يرد أحد، وحجز الأوتيل لا يتضمن وجبة الإفطار رغم أنها مدفعة مسبقًا. وقالوا لنا انتظروا في الـ Lobby وسيتم نقلكم إلى أوتيل آخر ولم يأتِ أحد، وبتنا ليلة كامل على الطريق لأن الفندق المحترم رفض ادخالنا، وانتقلنا إلى فندق آخر على حسابنا الخاص، وانتهت مدة الرحلة ونحن بإنتظار التاكسي للعودة إلى المطار وأيضًا لم يأتِ التاكسي)

وأضافت: (اتصلت بالشركة من الساعة الثامن تى الساعة العاشرة، واضطررت أن أستقل تاكسي على حسابي ووصلت قبل إقلاع الطائرة بـ 15 دقيقة، عدت إلى لبنان وتوجهت للشركة طلبت لأكثر من مرة موعد من صاحب الشركة فواز فواز ولم يرد أحد. وحين عدت إلى بيروت أصريت على لقاء فواز فواز لإستعيد حقوقي وأموالي، وكنت أذهب كل يوم إلى فرعهم في الحمرا وحين أصل يقولون لي إنه ليس موجودًا، وحين شاهدني من خلال الكاميرات حاول الهروب، فلاحظ له ولحقته إلى المصعد وقال لي إنه لديه أشياء أهم من كلامي، وهدّدته بفضحهم إن لم يعطونا كافة حقوقنا. شقيقي محامي نزل إلى المكت وهدد بمقاضاتهم ولم يحصل إلا على أجر سيارات التاكسي فقط لا غير).