تداولت مواقع عديدة أخبارًا حول نقل الممثل اللبناني الكبير إنطوان كرباج إلى إحدى مآوي العجزة، وكتبت الممثلة اللبنانية عايدة صبرا بغضبٍ: (يتواجد الممثل اللبناني الكبير أنطوان كرباج في مأوى العجزة الخاص بمستشفى الروم.. بعد التضرر الذي ألحق بالأبنية من جراء الانفجار، فنان قدير بهالمستوى أعطى من قلبه للتلفزيون اللبناني والعربي ينتهي به المطاف بمأوى العجزة).

اللبنانيون غضبوا لأنهم لا يرضون لكبيرهم إنطوان أن يُرمى بذاك المأوى أو غيره، حتى لو كانوا مشغولين بمتابعة أخبار التفجير المروّع الذي حدث في بيروت منذ أسبوع.

لكن الحقيقة مختلفة، فإنطوان بحاجة لرعاية طبية لذا دخل مستشفى الروم ولا يمكث في مأوى للعجزة بل في إحدى الغرف المنظّمة جدًا، وأولاده يتكفلون بعلاجه.

معه في الغرفة ذاتها ممرضة مسؤولة عن متابعة حالته الصحية، بعدما تدمّر بيته جراء التفجير.

المذيعة منى أبو حمزة طمأنت اللبنانيين على صحة ممثلهم القدير وكتبت: (أنطوان كرباج بحاجة لرعاية طبية ٢٤/٢٤ وعيلته متكفلة بممرضة تهتم فيه كل الوقت. ونحنا منطمنه إنه بكل تظاهرة وبكل طايفة في هالة عم تخبر ملكها إنه الناس وعيوا وإنه باقي وحيد مع كومة مفاتيح).

نشرت فيديو أثناء استضافتها له ببرنامجها (حديث البلد) قال به: (ما أجمل هذه البلاد لو دعتها مصالح العالم تتوحّد).

Copy URL to clipboard
30 سبتمبر 2020
23:54
دولار المستشفيات الى ارتفاع ابتداء من الأسبوع المقبل
  إقرأ المزيد
29 سبتمبر 2020
15:41
حريق في شركة كهرباء لبنان


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار