احتفلت الفنانة اللبنانية كارول سماحة، بعيد ميلادها الذي يوافق يوم ٢٥ يوليو/تموز، برفقة ابنتها الوحيدة تالا.

إقرأ: كارول سماحة الجميلة لم يفسدها التجميل – صورة

نشرت كارول مقطع فيديو ظهرت فيه تتلقى التهنئة من ابنتها، وعلقت قائلة:

(أجمل تهنئة في عيد ميلادي من ابنتي ومنكم يا محبين، شكراً على تهانيكم الرقيقة).

وفي عيدها نقدم المزيد من المعلومات والتفاصيل عن حياتها ومشوارها الفني:

بدايات كارول_سماحة:

ولدت كارول سماحة في مدينة بيروت اللبنانية بتاريخ 25- يوليو- 1972، ونشأت لأسرة مثقفة تدعم المواهب الفنية، لذا بدأت بكتابة الأغاني والرقص متقنةً عدة لغات منذ سنٍ صغيرة، كما شاركت بأداءٍ ملفت في المسرح المدرسي بعدة عروض، ما جعلها تزداد تعلقًا بالفن المسرحي والغناء.

حصلت على درجة الماجستير في الغناء والإخراج من جامعة القديس يوسف في بيروت في عام 1999، بدأت بعد ذلك مسيرتها الفنية على منصة المسرح.

إنجازاتها:

شاركت في عدة أعمال مسرحية درامية كمسرحية “طالبين القرب” لعام 1997، لكن أبرز أعمالها المسرحية كان بعد تعارفها وعملها من الموسيقار اللبناني الراحل منصور الرحباني، حيث شكل هذا التعارف مرحلة هامة في مسيرتها المسرحية لتنتقل من الدراما إلى المسرحيات الغنائية، وتعد مسرحيات “آخر أيام سقراط” لعام 1998، و”أبو الطيب المتنبي” عام 2001، و”ملوك الطوائف” لعام 2003، أشهر ما قدمته مع الرحباني الذي استطاع توجيه وصقل موهبتها اليافعة.

بدأت مسيرتها الغنائية علم 2003 بأغنية “الطفولة”، وعملت مع منصور الرحباني على ألبومها الغنائي الأول الذي حمل اسم “حلم” وتضمن ثمانية أغاني محققًا شهرة كبيرة ولا سيما أغنية العام الرومانسية “اتطلع فيي هيك” التي قامت بتصويرها إضافةً لأغنية “حبيب قلبي”.

قدمت في العام التالي (2004) ألبومها الغنائي الثاني بعنوان “أنا حرة” الذي تضمن 11 مسارًا غنائي صور منه “غالي عليي” في العام ذاته، ثم صورت في العام التالي أغنيتي “نزلت الستارة” ثم “حبيت دلوقت” باللهجة المصرية.

أصدرت عام 2006 ألبوم “أضواء الشهرة” الذي فاق نجاح ألبوميها السابقين وتضمن 8 أغاني، منها أغنية “اسمعني” الرائجة التي قامت بتصويرها من إخراج نادين لبكي، إضافةً لأغنيتي “أضواء الشهرة” و”زعلني منك”، ثم شاركت في العام التالي بدور زنوبيا في مسرحية “زنوبيا” من تأليف وإخراج الأخوين الرحباني.

شاركت ضمن السلسة الوثائقية الدرامية “حواء في التاريخ” بدور كليوباترا عام 2007 ونالت جائزة الموريكس دور كأفضل فنانة لبنانية للعام، ثم ظهرت في 2008 ضمن طاقم المغنيين بفيلم “بحر النجوم” إلى جانب الفنان وائل كفوري وغيره.

أصدرت عام 2009 ألبومها الرابع “حدودي السما” الناجح والذي تضمن 13 مسارًا غنائيًا منها أفضل أغنية للعام “خليك بحالك” من كلمات وألحان الفنان مروان خوري، كما صورت من الألبوم الذي نال جائزة “الموريكس دور” لأفضل ألبوم عام 2011؛ ثمانية أغاني منها: “خليك بحالك” عام 2010 الذي نال جائزة أفضل فيديو مصور للعام من إخراج تيري فيرن، و”ياما ليالي” و”علي” و”جيت” في 2008 أي قبل عام من صدوره، و”رجعالك” و”ذبحني” و”مابخاف” بنفس وقت صدوره، و”أقول أنساك” في 2010.

أسست شركة إنتاج خاصة بها عام 2009 تحمل اسم “LACARAM”، كما شارك بأدوار ثانوية في عدة مسلسلات مثل “غاردينيا”، و”طالبين القرب”، و”اسمها لا”.

صورت أغنية وطنية مصرية اسمها “المصري يا بو دم حامي” عام 2011، كما أدت دور المغنية اللبنانية الشهيرة “صباح” ضمن مسلسل يوثق سيرة حياتها بعنوان “الشحرورة” وهو لقب الأخيرة، الذي حقق نسب مشاهدات جيدة وردودًا وأصداءً إيجابية لنجاح سماحة في تجسيد شخصية الصبوحة ببراعة.

عرضت لها أغنية “وتعودت” عام 2012 وهي استكمال لقصة الأغنية المصورة “خليك بحالك” بالكلمات والمشاهد، إلا أنها فاقتها رواجًا واستماعًا، وهي إحدى أغاني ألبومها الأكثر نجاحًا ومبيعًا “إحساس” الحائز على عدة جوائز عربية وعالمية، صدر الألبوم عام 2013 متضمنًا 13 أغنية، أشهرها أغنية “واحشاني بلادي” التي صورت في العام نفسه كما نفت تعرضها لمشاكل قانونية مع أسرة الموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب حيث استعانت بلحن أغنيته “ليلة حب” وصوت أم كلثوم في مقدمة الأغنية.

اختيرت عام 2013 كعضو لجنة تحكيم في برنامج اكتشاف المواهب الغنائية بنسخته العربية “ذا إكس فاكتور” إلى جانب النجوم: إليسا ووائل كفوري وحسين الجسمي، ثم أصدرت الأغنية المصورة “سهرانين” في 2014، ونالت “جائزة الموسيقى العالمية” عن فئة أفضل استعراض في الشرق الأوسط، تلتها في 2015 الأغنية التي تحمل عدة رسائل إنسانية من كلمات وألحان مروان خوري وإخراج تيري فيرن؛ تحت عنوان “الشرق العظيم” التي أصدرتها بالتعاون مع منظمة “GNRD” الخيرية كونها تشغل منصب سفيرتها للسلام في العالم عام 2015.

صدر ألبومها “ذكرياتي” عام 2016 الذي ضم 13 أغنية من ضمنها “وتعودت” التي عرضت قبل صدوره، وصور منه بالإضافة للأخيرة أغنيتي “هيدا قدري” و”مخلصة”، ثم في 2017 أغنية “صحابي”، كما تضمن الألبوم مسارًا غنائيًا يحمل اسم ابنتها “تالا”.

أصدرت الأغاني المنفردة التي تصور قضايا تعاني منها المرأة اجتماعيًا كأغنية “وانتصرت لقلبي” عام 2018، تلتها أغنيتي “المطلقة” و”بالصدفة” عام 2019، ثم شاركت بطولة فيلم الدراما والرومانسية “بالصدفة” إلى جانب الممثل بديع أبو شقرا.

Copy URL to clipboard
27 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار