خضعت الفنانة المصرية سمية الألفي، لعملية جراحية خطيرة في احدى مستشفيات منطقة المهندسين في مصر.

العملية عبارة عن استئصال ورم خبيث من الثدي ينتمي الى الدرجة الرابعة، بالإضافة إلى عملية في الغدد اللمفوية، ومن المقرر أن تمكث سمية عدة أيام في المستشفى بعد إجراء العملية بناءً على تعليمات الأطباء، حيث يرافقها نجلها الفنان أحمد_الفيشاوي وعدد من الأقارب.

وجاء قرار العملية الجراحية، بعدما شعرت الالفى بتعب شديد فى الثدي منذ عدة شهور، وأجرت بعض الفحوصات التى حتمت ضرورة خضوعها لعملية للاستصال الورم.

اقرأ: بعدما أحرجت سيرين عبد النور مذيع يصف داليا مبارك بالطقاقة! – فيديو

وهنا نذكر مزيد من المعلومات عن امكانية الشفاء من سرطان المرحلة الرابعة:

تم اعتبار المرحلة الرابعة من السرطان مرحلة قاتلة وخطيرة واستمر ذلك لعدة سنوات، وسنبين لماذا اعتبرها الأطباء مرحلة الموت، مع بيان نسبة الشفاء في السطور التالية:

أُجريت دراسة ضخمة على الآلاف من مرضى السرطان في المرحلة الرابعة لثلاثة أنواع من السرطان ( سرطان الثدي- سرطان البروستاتا- سرطان الأمعاء)؛ وجد الأطباء أن الآلاف من هؤلاء المرضى تمكنوا من العيش لمدة سنتين على الأقل بعد مرحلتي التشخيص والعلاج.

ارتفاع نسبة الشفاء من السرطان في المرحلة الرابعة في السنوات الأخيرة يرجع إلى تطور سُبل الرعاية الصحية؛ التي تمكن المريض من السيطرة على المرض والتكيف معه لمدة أطول.

اعتبر الأطباء المرحلة الرابعة من السرطان مرحلة قاتلة؛ لأن السرطان في تلك المرحلة لم يعد محصورًا في جزء معين، بل أصبح ينتشر من مكان الإصابة الأصلي إلى مناطق مختلفة في الجسم، ويمكن أن يصل إلى العقد الليمفاوية.

يوصي الأطباء المرضى في المرحلة الرابعة من السرطان باللجوء إلى العناية الطبية في أسرع وقت ممكن؛ لأنه كلما بادر المريض في العلاج زادت فرصته في العيش لمدة أطول.

هناك عدة فحوصات لتصنيف حجم السرطان ومرحلة تطوره ومدى انتشاره، تعمل الفحوصات على التحقق من انتشار السرطان في الأنسجة المحيطة بمكان الإصابة.

نظام تصنيف الورم والعقد والنقائل (TNM staging system)؛ أحد الأنظمة التي تستخدم لتقسيم تطور السرطان إلى مراحل، ويصنفها إلى أربع مراحل، بالإضافة إلى بيان مدى انتشار السرطان في المناطق المحيطة.

Copy URL to clipboard
22 مايو 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
21 مايو 2022
15:15
هزة أرضية بقوة ٣،٤ ضربت جنوب لبنان وشعر بها سكان صور والنبطية.


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار