منذ 5 أشهر

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

فضح كتاب جديد عشق الأمير هاري وهوسه بالنجمة الأمريكية جينيفر أنيستون، وكيف كان يرغب مواعدتها لكنها رفضت.

وفقًا لصحيفة (ديلي ميل) البريطانية، يقول الكتاب، الذي ألفه الكندي يان هالبرين، أن الأمير هاري عندما كان في سن الـ 24 عامًا، كان مهووسًا بجينيفر بعد رؤيتها على غلاف مجلة (جي كيو) بإطلالة جريئة للغاية.

وكانت ظهرت جينيفر على غلاف المجلة في عام 2009، عارية تمامًا، لا ترتدي سوى ربطة عنق، ما أثار جنون الأمير هاري الشاب، وكشف يان هالبرين، أنه آنذاك، بدأ الأمير هاري إرسال الرسائل لنجمة مسلسل (فريندز)، وأراد مواعدتها، لكن جينيفر رفضت، بسبب فارق العمر بينهما والبالغ 16 عامًا.

وصرح يان هالبرين: أن الأمير قال لصديق مقرب، إن الممثلة المفضلة لديه كانت جينيفر، وحصل على رقم هاتفها وراسلها وأرسل إليها إيموجي. وأكد الكاتب أن أحد المصادر كشف له أن جينيفر كانت على دراية بإعجاب الأمير، لكنها لم تبادله الإعجاب بسبب فارق السن.

وكما معروف، تشتهر جينيفر بلعبها دور ”راتشيل“ في مسلسل ”فريندز“، والمثير للانتباه، أن اسم شخصيتها كان هو نفسه اسم شخصية ميغان ماركل في مسلسل ”سوتس“، حيث كان اسمها ”راتشيل“ أيضًا.

هذا وأوضح يان هالبرين، أن أميرة القلوب الراحلة ديانا، تعد واحدة من أهم الأشخاص الذين مثلوا قدوة لجينيفر أنيستون.

وفيما يتعلق بكتاب يان هالبرين عن جينيفر أنيستون، لم يتم الكشف عن أي تفاصيل بشأن عنوانه أو ميعاد طرحه.