هنأ الصهيوني أفيخاي أدرعي الزعيم عادل إمام بعيد ميلاده الذي صادف أمس وأصبح يبلغ الآن ٨٠ عامًا.

بكل وقاحة كتب يفاخر به وكأن الصهاينة لم يكتفوا بسرقة الأراضي العربية وثرواتها، بل يطمعون حتى بسرقة كبارنا طامعين بكل ما حققوه من إنجازات.

قال أفيخاي الذي شتمه كل عربي شريف وأصيل ووطني: (أتقدم بأحر التهاني للفنان عادل إمام بمناسبة عيد ميلاده،هذا الاسم اللامع في إسرائيل وكافة دول الشرق الأوسط حيث يشاهده الكثير من الإسرائيليين ويضحكون على فكاهته الّتي لا مثيل لها، حتى وإن تحدّث ضدنا).

‏تابع: (احنا مستمرين بمشاهدة أجمل أعمالك، مثل ما انا عمبشاهد مسلسلك الرائع فلانتينو).

نشر فيديو قديمًا للزعيم ظهر يقول إن إسرائيل كيان قوي ومنظّم يعي ما يريد، لكنه لم يشد بها وإن أضاف الحقير ينشر فيديوهات أخرى لرآه يهاجم كيانه القاتل على كل الجرائم التي يرتكبها بحق الأطفال والنساء والرجال، غير كل الأفلام التي قدمها وتضمنت رسائل وطنية هادفة تناصر القضية الفلسطينية.

عادل بطبيعة الحال لم يرد على ذلك المعتوه الذي يحاول كل فترة التغزل بنجم عربي، فبدأ مع إليسا التي وصفته بالمحتل الوقح، ثم بنانسي عجرم التي تجاهلته بالكامل كما فعلت الممثلة المصرية مي عز الدين ومؤخرًا الممثل محمد هنيدي.

لا أوقح من ذلك السافل الذي ينتقل بين صفحات المشاهير العرب، ويحاول إيهام المتابعين إن فكرة التطبيع مع كيانه المجرم طبيعية ويمكن أن تحدث بسهولةٍ تشبه كبسة زر إلكترونية، لكنه واهم وأضعف من أن يجعل طفلًا ساذجًا يتجاوب مع مخططه الخبيث.

عبدالله بعلبكي – بيروت

Copy URL to clipboard
19 أكتوبر 2020
21:29
إصابة اللواء عباس ابراهيم مدير عام الأمن العام اللبناني ب كورونا
19:41
وزير الخارجية الأميركية للرئيس عون: سنعمر البيوت في لبنان
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار