منذ شهر

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

قالت النجمة العالمية بريتني سبيرز إن هناك شائعات تزعجها تطالها وتتحدث عن تهديدات تتلقاها مع عائلتها وفريق عملها، ما أدى إلى تعرّضها لإنهيار نفسي.

رأت إن مطلقيها يحاولون إستفزازها والإستفادة من جماهيريتها، مطالبةً منهم القليل من الرحمة في ظلّ ما تعانيه بعدما تعرّض والدها لتمزق في القولون وخُضع لعملتين جراحتيْن لم تنجحا، ليظل تحت الخطر.

بريتني طلبت من جمهورها إحترام رغبتها ببقائها لوحدها وبعيدةً عن الأضواء هذه الفترة، لكي تمنح نفسها ما تحتاجه من الراحة، حسب وصفها، وإلا يصدقوا كل ما يسمعوه عنها.

كانت بدأت الخضوع لعلاج نفسي مكثف لمدة ثلاثين يومًا، بسبب شعورها بالاضطراب بعد مرض والدها المزمن.

والد بريتني الوصي الوحيد عليها وعلى ثروتها، بعدما سجلت كلّ شيء بإسمه قبل محاولة إنتحارها وحلقها لشعرها بسبب إنفصالها عن زوجها منذ ١١ عامًا.

عبدالله بعلبكي – بيروت