شكرت النجمة السورية سلاف_فواخرجي رئيس بلدها بشار_الأسد وزوجته أسماء على تقديمهما واجب العزاء بوالدها الراحل الذي مات منذ أيام.

اقرأ: بشار الأسد وزوجته يعزيان سلاف فواخرجي – وثيقة

المعارضون لم يحترموا وجعها ولا آلامها، وما أن شكرت رئيسها حتى جلدوها بتعليقاتهم السياسية الخبيثة، ولم ترد على أحدٍ بل اكتفت بإلغاء خاصية التعليقات حتى لا تقرأ تعليقات أكثر تدمّرها نفسيًا.

عُرفت ولا تزال بتأييدها الكامل لنظام بلدها منذ اليوم الأول للحرب السورية في العام 2011 وكانت تهاجم النجوم الذين تخلوا عن مبادئهم ووطنيتهم لأجندات خاصة بهم مثل الفنانة السورية أصالة_نصري.

اقرأ: سلاف ترد: أصالة تكفرني وتغرق في شبر جهل وشعبي يٌذبح

بشار الأسد تسبب بجلد سلاف من خلال التعليقات المؤذية على السوشيال ميديا لأنها تدعمه، وانتقدها الكثير من النشطاء السوريين الذين يهدفون إلى التغيير في بلادهم، كما دخل على الخط كل المعارضين الذين يرفضون مجيء بشار مجددًا للحكم، بينما البعض الآخر استخدم لغة الشتائم وهتك الأعراض.

اقرأ: زوج سلاف فواخرجي هكذا نعى والدها

سلاف أيدت الأسد لأنها كانت متابعة لكل الثورات في الدول العربية وخصوصًا في مصر بعد سيطرة الإخوان المسلمين على البلد، وخافت من أن يستلموا سوريا بعد بشار لذا وقفت إلى جانبه إنقاذًا لسوريا.

ولم تدافع عن شخص الرئيس بل عن بلدها الذي كان سيضيع لو أن الإخوان حكموه، وكان امتد إلى كل بلاد الشام.

الغت خاصية التعليقات
سلاف ألغت خاصية التعليقات
Copy URL to clipboard
27 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار