منذ 3 أسابيع

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

علقت الفنانة السورية جومانا مراد على خبر اعتناقها الدين الإسلامي، وسخرت من الخبر باعتباره، لا أساس له من الصحة.

قالت جومانا خلال حلولها ضيفة على برنامج (تفاعلكم) الذي تقدمه المذيعة سارة دندراوي، على قناة (العربية): (عندما انتشرت صورة لي في الحج قالوا إنني اعتنقت الإسلام وهذا خبر مضحك بالتأكيد، لأني مسلمة منذ الولادة والحمد لله).

جمانا مراد أسلمت لنزغرد لها – بالصورة

ولأننا نحن من أطلقنا الخبر في الجرس كما تقرأون على الرابط أعلاه نفيدكم بالتالي:

جومانا مراد وُلدت وعاشت موحدة من طائفة الموحدين الدروز، من جبل العرب ومن عائلة المشايخ الأجلاء، الذين يعتبرهم المسلمون من الكفرة، ورغم كل الكلام العام التي تطلقه الجهات الكبرى، ومنها الحكومات، فلا يزالون يعتبرون الدروز من خارج أهل الكتاب.

كانت أمي الدرزية ترغب قبل موتها بزيارة الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج لكنهم حرموها لأنهم اعتبروها غير مسلمة.

وكنت طلبت أن أؤدى فريضة الحج أو العمرة، ومُنعت لأني درزية.

لن أعطي أمثلة لمحاولات أخرى لكثيرين من أهلي ورفاقي الذين رغبوا بالحج وبزيارة الأراضي المقدسة.

إذا نحن لسنا مسلمون بنظرهم، وهذا ليس تخمينًا ولا تكهنًا، وأي جولة على اليوتيوب يظهر أمامكم التحقيقات التي تُقام مع مشايخ الموحدين الدروز، في ما إذا كانوا من الإسلام أو لا، ليتبين لكم كم التكفير الذي نعاني منه.

خلال لقائي بقريبتي جومانا مراد في أميركا، سألتها: لم كذبتني حين قلتُ أنكِ اعتنقتِ الإسلام؟ أجابت:

  • لأني مسلمة؟
  • لكن يا جومانا تعرفين أنهم لا يعترفون بنا أننا مسلمون؟
  • لا يهمني ما يعترفون به وما لا يعترفون.. أفهم النظرة الخاطئة لنا ولحكمتنا الشريفة ولإسلامنامنذ ولادتنا لذا اعتبرت أني مسلمة منذ الولادة واختصرت الرد كي لا أدخل في مهاترات الحوارات غير المفيدة..

هكذا أجابت جومانا وأقنعتني ومعها حق لأن المذيعة السعودية المسلمة عادت لتسألها السؤال نفسه!

أيضاً من ضمن التصريحات التي قالتها جومانا في البرنامج:

  •  زوجي لم يهدني جزيرة عندما أنجبت ابني محمد مثلما تردد في بعض المواقع.
  • لم أعتزل الفن ولكن كان لا بد من الابتعاد لفترة ما، من أجل استقراري وحياتي الزوجية وإنجابي، وسأعود قريبًا.
  • ندمت على فيلم (لحظات أنوثة) وقت عرضه، لكن الآن لم أعد نادمة عليه لأنه (نصيب وقدر).
  • أقسى تجربة مررت بها هي الإحساس بعدم الأمان في ظل الأوضاع في سوريا.