عادت الفنانة المصرية حورية_فرغلي، إلى مصر، بعدما خضعت لأربعة عمليات تجميل في الولايات المتحدة الأمريكية لتعديل أنفها الذي تشوّه بعد سقوطها من أعلى الخيل.

ظهرت حورية في مطار القاهرة تضع كمامة سوداء على وجهها للوقاية من فيروس_كورونا، لكنها خلعتها حينما طلب منها أحد الصحافيين ذلك، لتُظهر أنفها بعد التعديل.

العملية الجراحية الأولى كانت عبارة عن استئصال قطعة من قفصها الصدري، بالإضافة إلى إستقطاع مجموعة من الخلايا الجذعية من الدهون الموجودة في الجسم، كما طلب الطبيب أن تجرى 20 جلسة أكسجين، حتى تخضع للعملية الجراحية التالية.

كان الطبيب الأمريكي أوضح لحورية فرغلي فور وصولها إلى امريكا بعد لقائه بها، أنه سيجرى 4 عمليات جراحية مباشرة، أولى العمليات استئصال عظام من قفصها الصدري، ثم العملية الثانية بعد 20 يوماً من الجراحة الأولى، عبارة عن وضع العظام في مكانها، والعملية الثالثة بعد 20 يوماً من العملية الثانية، وهي عبارة عن تأهيل حورية لوضع العظام في المكان الصحيح مباشرة حتى يعود شكلها طبيعياً، أما الرابعة عبارة عن وضع اللمسات التجميلية الأخيرة على شكل أنفها.

كانت حورية قالت قبل سفرها إلى أميركا:

(أنا بين ايدين ربنا، مش عارفة هرجع للدنيا تاني ولا لأ، خصوصاً أني أجريت إحدى العمليات الجراحية فى لندن منذ عامين، وقلبي توقف لمدة 4 دقائق، ولكن إرادة الله أعادتني للحياة مجدداً).

تابعت:

(سعيدة بكم الحب الذي وصلنب من الجمهور، عانيت من التنمر من سنين وكنت بسمع شتايم وأنا مش محتاجة عمليات تجميل خاصة اننى كنت ملكة جمال مصر عام 2002 والمضاد الحيوي كان يلازمني أثناء تصوير الأعمال الفنية حتى اسألوا المخرجين).

اقرأ: حورية فرغلي تخضع لجراحة مدتها تسع ساعات

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار