قالت المذيعة ديما صادق إن السيّدة رندا الضاهر زوجة رئيس محطة (أل بي سي) الشيخ بيار الضاهر، تسبّبت باستقالتها من القناة بسبب تعاطيها بفوقية معها ما أزعجها.

لأول مرة تتحدث ديما بصراحةٍ عن أسباب تركها للشاشة اللبنانية منذ أسابيع، بعد حادثة جسر الرينغ الشهيرة عندما سُرق هاتفها ووقفت تصرخ تطالب به أمام المتظاهرين.

إقرأ: عناصر حزبية سرقت هاتف ديما صادق وتصرخ – فيديو

المذيعة اللبنانية قالت لرالف معتوق الذي يقدّم برنامج (Spot on) على إذاعة صوت كلّ لبنان: (تعاملت الشيخة رندى الضاهر معي كما كلّ موظفيها بشكل إقطاعي ومتسلط يفتقر إلى إحترام العاملين).

تابعت: (رندا تهين الموظفين باستمرار ولا تعلم شيئاً عن حقوق العمال).

أضافت: (بعد مشكلة الرينغ وسرقة هاتفي، توقعت أن تطمئن على سلامتي، لكنها وجهّت لي كلامًا مسيئًا غير لائق، ما أرفضه وجعلني أقدّم استقالتي).

أكملت ديما: (لكن الشيخ بيار عاملني بكلّ محبة واطمأن على سلامتي).

ديما قالت إنها فضلّت الاستقالة على سكوتها من الإساءة التي وُجهت إليها وأضافت: (أُوقفت عن الهواء لأسباب سياسية، وطريقة تعاطي رندا معي وكيف أنها تجاوزت حدودها، جعلتني ألجأ لقرار الاستقالة دون تردد).

هل قصدت ديما إذًا أن السيدة رندا من تفرض أوامرها في محطة (أل بي سي)، وأن زوجها الذي يملك كلّ شيء غير قادر على إيقافها؟

هل يقبل الشيخ بيار أن تتحكم به زوجته وتفرض ما تريده؟

بيار الضاهر وزوجته
بيار الضاهر وزوجته
Copy URL to clipboard
21 يونيو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار