منذ شهرين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

عمرو دياب ودينا الشربيني وهدى الناظر

في العام 2017، كنا أول من أعلن عن انفصال هدى الناظر مديرة أعمال النجم المصري عمرو دياب عنه، بعد خلافات عدّة أدت إلى إنهاء علاقتها بالعمل والتي بدأت في العام 2007.

اقرأ: عمرو دياب ينفصل عن هدى الناظر! – خاص

اليوم، اتُهمت النجمة المصرية دينا الشربيني حبيبة عمرو دياب وربما زوجته، بأنها تسبّبت بإبعاد هدى، وانفصالها عملياً عن عمرو دياب، بعد أن نكرت هدى للصحافة خبر ارتباط دينا وعمرو دياب، الأمر الذي أدى إلى انزعاج عمرو بتحريض من دينا وطلب منها إنهاء العمل معه.

في العام 2017، أعلنا عن انفصال هدى وعمرو ولا علاقة لدينا التي لا تتدخل بعمل عمرو دياب، لكن هدى شعرت بالغيرة من وجود دينا المستمر مع عمرو، وحضورها كل حفلاته، خصوصاً أن هدى كانت على علاقة حب بعمرو قبل ظهور دينا في حياته، والجميع كان يعلم أن عمرو وهدى تجمعهما علاقة عاطفية غير معلنة.

وفور دخول دينا الشربيني حياة عمرو دياب، حاولت هدى التأقلم في بداية الأمر وممارسة عملها بشكل طبيعي، لكنها وصلت إلى طريق مسدود في النهاية.

كما أن الناظر كانت السبب الرئيسي لخلافات عمرو مع شركة (روتانا)، ومع عودته للشركة وجدت نفسها في موقف محرج، خصوصاً أنها كانت رافضة إلى آخر لحظة توقيع عمرو مع روتانا، لكنه نفذ ما يراه صحيحاً دون الرجوع لها.

أي أن وجود دينا الشربيني وعودة عمرو لروتانا كانا من أهم أسباب انفصال هدى عن عمرو دياب.

رحيل هدى الناظر يعتبر أفضل قرار لعمرو دياب، خصوصاً أن تعاملها مع معجبيه كان سيئاً للغاية، ووصلت بها الأمور لأن تضرب معجباً كفاً من قبل في حفل غنائي في لندن.

اقرأ: مديرة عمرو دياب ضربت معجبه كفاً!

هدى كانت تتعامل بفوقية وقلة ذوق مع الجميع، ورحيلها عن إدارة أعمال عمرو دياب جاء متأخراً.