انهارت الليرة اللبنانية بين أمس واليوم ووصل سعرها صرفها إلى ٥٠٠٠ ليرة لبنانية، ما يعني أن الاقتصاد اللبناني يلفظ أنفاسه الأخيرة.

الآلاف تظاهروا مساء أمس في رياض الصلح ضد الغلاء وارتفاع سعر صرف الدولار مطالبين إسقاط حكومة حسان دياب وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة وإيقاف السياسات والهندسات المالية السيئة المتُبعة منذ ثلاثين عامًا وأجلبت الخراب والفساد للبنانيين.

راغب علامة من أوائل الفنانين الذين انتفضوا ضد الساسة الفاسدين منذ اندلاع ثورة ١٧ تشرين الأول – أكتوبر من العام المنصرم، ونراه دائمًا يكتب ضد الحكام الظالمين ويطالب معاقبتهم واستعادة أموال اللبنانيين المنهوبة منهم.

اليوم كتب يهاجمهم أيضًا ويصلّي للبنان الذي يمر بأسوأ مراحله: (وقعت الكارثة وصار الدولار ٥٠٠٠ ليرة وطار البلد‬⁩ ومن يحكمونا كل همهم احتلال المناصب! هم يعيشون في أبراجٍ مشيدة مش فارقة معهم لو صار الدولار ب ٥٠،٠٠٠ ليرة. أموالنا معهم وبالدولار وضعوها في حساباتهم الخارجية، فكل ما ازداد الفقر سيزدادون تحكماً بإذلال الناس. يا رب ارحم لبنان).

Copy URL to clipboard
25 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
24 أكتوبر 2020
11:45
انخفاض ملحوظ في سعر دولار السوق السوداء
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار