منذ شهرين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

بعد غياب عن اللقاءات أطلت الممثلة السورية رباب كنعان في حوار مع الإعلامي باسل محرز عبر إذاعة المدينة اف ام لتكشف أنها فكرت بتغيير اسمها إلى ” وردة” تيمناً
 بإسم الشخصية التي أدتها في مسلسل جميل وهناء للمخرج هشام شربتجي وحققت فيها نجاحاً لدرجة أن الناس باتت تناديها بهذا الاسم معتبرة أن شربتجي مخرج خبيث بالمعنى الإيجابي وشيخ كار وسحره لايقاوم لأنه استطاع من خلال التفاصيل التي رسمها للشخصية أن يطبعها في ذهن الناس رغم أنها حاولت تخفيف بعضها في الجزء الثاني، كما قالت في برنامج المختار أن شخصية (مايا) في الفصول الأربعة أقرب لشخصيتها الحقيقية وأن التمثيل فن الخديعة الجميلة والجمهور يشارك مع الممثل فيها عندما يطلق عليه أسماء شخصياته في الحياة العادية.
كنعان بينت أن غيابها كان لظروف مرت بها آخرها كان رحيل والدتها وأن عودتها جاءت من باب المسرح بعدما عرض عليها زميلها في الدفعة وليد الدبس المشاركة في مسرحية جديدة وأضافت أنها لن تجلس بانتظار دور أو شخصية جديدة بل ستقوم بخلق خياراتها الخاصة سواء عبر الاتجاه للكتابة أوعبر القيام بإدارة مشروع فني أو إنتاجي خاص بها. أما عن الحياة الخاصة كشفت رباب لباسل محرز أن زواجها مرتين وانفصالها لم يجعلها تغلق باب الارتباط مجدداً منوهة أن ابنتها جوليا لها خياراتها الخاصة التي تدعمها وتجعلها تكون شخصيتها المستقلة.