تعتبر المغنية اللبنانية، ريما ديب واحدة من أجرأ الشخصيات في لبنان والوطن العربي، ليس بفضل إطلالاتها فقط، بل أيضًا بأرائها السياسية وهجومها على بعض الشخصيات اللبنانية الشهيرة.

ريما قررت تجريب مجال آخر، الصحافة والإعلام، حيث تشارك نهاية شهر نوفمبر في ورشة عمل إعلامي عن السوشيال ميديا تقام في مدينة دبي.

من جهة أخرى، تواضب ريما ديب على الخروج مع المتظاهرين يوميا في مدينة صيدا، مقر إقامتها، ولا تتوانى عن إبداء رأيها وفضح الفساد المتفشي بين الوزراء والسياسيين اللبنانيين، أخرهم الوزير وائل أبو فاعور، الذي وصفته بالفاسد الحقير.

ريما ديب

سليمان البرناوي-الجزائر

Copy URL to clipboard
17 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد

شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار