أكدت مصادر مقربة من الفنانة السورية جومانا_مراد، أن ابنتها (ديانا)، التي توفيت اليوم، كانت تعاني منذ فترة من مشاكل صحية كثيرة.

اقرأ: خبر صادم.. وفاة طفلة جومانا مراد – صورة

وكانت جومانا تعرض ابنتها على الأطباء للعلاج، خصوصا وإنها انجبتها مع شقيقها التوأم (علي)، في نهاية الشهر السادس من الحمل.

ويصاب في معظم الأوقات الأطفال المولودين مبكراً بأمراض كثيرة، وهنا نذكر إليكم تفاصيل أكثر عن مخاطر ولادة طفل في الشهر السادس من الحمل:

حقيقة علمية تؤكد أن 12% من إجمالي مواليد الشهر السادس أصبحوا بالغين ويتمتعوا بصحة جيدة.

مع الميعاد المبكر للولادة وُجد أن زيادة نسبة الوفيات كانت موجودة بقوة في مرحلة الطفولة المبكرة. و وُجدت- أيضاً- لدى الشباب الذين ولدوا قبل الميعاد المحدد للولادة مقارنة بالأطفال العاديين والوفاة لهؤلاء الشباب كانت بسبب عيوب خلقية في الجهاز التنفسي أو القلب أو الغدد الصماء دون سرطانات أو حوادث.

اقرأ: جومانا مراد انجبت توأمين قبل الشهر السابع! – فيديو

الطفل المبتسر ناقص النمو- في الشهر السادس تحديداً- يعاني من عدة مشاكل أولها: عدم اكتمال وظائف أجهزة الجسم بالشكل الأمثل.

عدم اكتمال مركز تنظيم التنفس في المخ مما يعرض الرضيع لنوبات من انقطاع التنفس وعدم انتظامه، وعدم اكتمال الحويصلات الهوائية.

ضعف عضلات القفص الصدري، ما يعوق التنفس بشكل سليم ويعرض الجهاز التنفسي للمولود للعدوى، مع احتمال حدوث نزيف بالرئة.

مشاكل في الجهاز الهضمي والكبد تجعل الرضيع يعاني من عدم القدرة على الرضاعة والبلع بشكل كامل؛ المعدة تكون صغيرة وقدرتها على الهضم اقل نتيجة لنقص حمض الهيروكلوريك الضروري لعملية الهضم.

مع معاناة من عدم التوافق العضلي العصبي في المعدة، وهو الامرالذي يساعد على انقباض فتحة البواب وارتخاء فتحة الفؤاد وهذا يسبب قيء مستمر.

يعاني مولود الشهر السادس من نقص مخزون الفيتامينات بالجسم مثل فيتامين” d” أو المعادن مثل الحديد، ما يعرضه للإصابة بمرض الكساح أو أنيميا نقص الحديد.

الكبد أيضاً في حالة خطر؛ فهو يعاني من عدم اكتمال الإنزيمات وارتفاع المعدل في العصارة الصفراوية بالجسم إلى معدلات يمكن أن تصل إلى المخ وتسبب تشنجات تهدد حياة الرضيع.

نقص في معدلات السكر في جسم الرضيع، إضافة إلى عدم اكتمال مركز تنظيم درجة حرارة الجسم نتيجة لنقص الدهون تحت الجلد، ونقص توليد الطاقة.

يعاني الرضيع من نقص مواد التجلط في الجسم نتيجة لعدم اكتمال نمو الكبد..ما يعرضه لحدوث نزيف باستمرار، مع عدم اكتمال في جهازه المناعي وجهازه البولي والكلى.

مناعة المولود من الالتهابات والتلوث قليلة..والنزيف بالمخ وارد دون إخطار مسبق، إضافة إلى إصابته بالصفرة نتيجة تكسر كرات الدم الحمراء.

Copy URL to clipboard
23 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد














منذ 11 شهر

منذ 11 شهر











شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار