منذ شهرين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

أطلت الممثلة السورية سلاف فواخري على الجمهور مع مقدّمة البرامج المصرية سمر يسري عبر شاشة (ON) المصرية.

اتهمت فواخرجي زميلها الممثل باسم ياخور باختلاق شائعة ضدها، بمحاولةٍ إنتقاميةٍ منه، للإساءة إلى صورتها الفنية أمام الناس، بسبب خلافات شخصية.

فواخرجي التي لم تتنكر لعدّة خلافات شخصية وقعت بينها وبين ياخور، نفت مهاجمتها للدول الخليجية عند بداية الأزمة السورية، مذكرةً بعلاقاتها الجيدة معهم، وبأن اعمالها لا تزال تعرض على شاشاتها.

وكان ياخور أعلن خلال استضافته في برنامج (بعدنا مع رابعة) عام 2012 أن فواخرجي طلبت من الرئيس السوري بشار الأسد مقاطعة رأس المال الخليجي رسميًا عبر الإعلام، بحضور وفد من الفنانين السوريين.

وقال ياخور آنذاك إنه عارض اقتراح فواخرجي، وشرح للأسد أهمية هذه الأموال الخليجية، ومدى حاجة الدراما السورية لها، من أجل تطوير بنيتها التحتية وتقدمها.

ورغم حضور أكثر من 31 فنانٍ غير فواخرجي وياخور، لم يؤكد أحدٌ منهم أقاويل ياخور، أو اشار إليها حتّى، الأمر الذي ذكرته فواخرجي بمقابلتها أمس، والتي أبدت عبرها عن إعتزازها بمحبة الجمهور الخليجي لها، وعن عدم اعتقادها بأن مواقفها السياسية المؤيدة للنظام السوري شرخت علاقتها بهم.

عبدالله بعلبكي – بيروت