دخل الممثل المصري الكبير سمير_غانم إلى إحدى المستشفيات بعد اصابته بـ فيروس_كورونا الفتاك، وجاءت عوارضه قوية على جسده.

لم تسلم زوجته الممثلة المصرية دلال_عبد_العزيز من نفس الفيروس، لكن حالتها مستقرة وتحتاج إلى وقت طويل حتى تستعيد عافيتها بسبب زيادة وزنها.

اقرأ: سمير غانم بحالة حرجة وخطيرة ودلال عبد العزيز علاجها طويل – خاص

ما علمناه بأن سمير حالته الصحية حرجة جدًا، ومنذ الإعلان عن إصابته بالفيروس، أطلق البعض شائعات وفاته واستخدموا أسلوبًا حقيرًا للحصول على نسب مشاهدة عالية أو نسبة قراء، بما أن المهنية في عالم الصحافة تكاد تكون نادرة بسبب بعض الدخلاء.

شائعة الوفاة تلاحقه يوميًا منذ دخوله المستشفى، وما يحصل معه ذكّرنا بما حصل مع الممثل المصرية الراحلة رجاء_الجداوي التي عانت كثيرًا في المستشفى كلّما كانت تسمع أو تعلم بشائعة وفاتها وفبركة الأخبار عنها، حتى سلّمت روحها إلى خالقها.

اقرأ: وفاة سمير غانم شائعة سخيفة!

بات من المعروف أن هذا الفيروس يقضي وينهي حياة كبار السن، وهذا ما حصل مع الجداوي “88 عامًا” التي ماتت بسبب إصابتها بالفيروس وأمضت من 45 يومًا في المستشفى لكن جسدها لم يقاوم كورونا وتسبب لها بمضاعفات كثيرة وخطف حياتها.

اقرأ: سمير غانم ودلال عبد العزيز حالتهما خطيرة؟ ولم هذه السرية؟

نتمنى أن يعود سمير غانم إلى أحضان عائلته وجمهوره العربي الكبير وأن يقاوم هذا الفيروس اللئيم مع زوجته ورفية دربه دلال.

ومن المؤكد بأنهما لم يأخذا لقاح الكورونا وإلا لكانت عوارضه أخف بكثير مما يعانيان منه الآن.

Copy URL to clipboard
25 يونيو 2022
10:15
سعر صرف الدولار صباح اليوم في لبنان
  إقرأ المزيد
24 يونيو 2022
23:33
استعدوا ليوم غضب في كافة المناطق اللبنانية
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار