منذ 4 أسابيع

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

تداولت المواقع العالمية خبر وفاة سيلين ديون بحادث تحطم طائرة أمس، ما أثار ذعر محبيها وأصدقائها الذين حاولوا الإتصال بها لكنها لم ترد في الساعات الأولى.

نفت الشائعات اليوم وقالت إنها بخير وطلبت من مطلقيها أن يحترموا مشاعر أفراد أسرتها الذين أُصيبوا بالهلع عند سماعها حسب وصفها.

حكت: (شائعات الموت تبقى الأكثر وحشيةً، ما الذي يريدونه مني إن توفيت أو بقيت على قيد الحياة، على الأقل احترموا مشاعر الناس).

تابعت: (أصابوا جميع أصدقائي بالخوف، واتصلوا بي عدة مرات وبعض منهم جاؤوا ليزوروني).