1win

رحل عن عالمنا صباح يوم الثلاثاء ٩ نوفمبر/تشرين الثاني، الفنان المصري الكبير أحمد خليل، عن عمر ناهز ٨٠ عاماً بعد اصابته بفيروس كورونا.

درية خليل شقيقة الفنان الراحل أحمد خليل، تحدثت عن أسباب وفاته، واللحظات الأخيرة بحياته.

اقرأ: اصابة الفنان المصري الكبير بكورونا!

قالت درية إن شقيقها أصيب بفيروس كورونا أثناء تصوير مسلسل (حكايتي مع الزمان)، وكانت “خفيفة” ولكن بشكل مفاجئ شعر بألم في صدره وذراعه، وجرى نقله المستشفى، وبعدما توفاه الله نتيجة ذبحة صدرية وفقاً لما أكدته المستشفى.

وأضافت، خلال مداخلة مع الإعلامي رامي رضوان ببرنامج “مساء dmc” الذي يذاع على قناة “dmc”: “خلال إصابته بفيروس كورونا كانت أموره مستقرة، وكنا نراقب الأكسجين، ومعدلاته، وكان يشعر ببعض الإرهاب الطبيعي نتيجة الإصابة”.
وقالت: “لم أتمكن من الحديث معه لأنه كان معزولاً بسبب كورونا، لم يستمر طويلاً في المستشفى، مر عليه ساعة أو اثنتان ثم توفاه الله، وكنا نتقابل بشكل يومي، ونتحدث في كل شيء، وكان دائم السؤال إلى أخوته، وكان يصل رحمه ويهمه كل أفراد الأسرة”.
أحمد خليل من مواليد الدقهلية عام 1941 ظهرت ميوله الفنية مبكرا فالتحق بفريق التمثيل بالمدرسة خريج المعهد العالى للفنون المسرحية عام 1965 خلال آخر سنة بالمعهد انضم لكرم مطاوع للعمل علي المسرح وقدم 9 عروض فى عامين أشهرها: يا طالع الشجرة وياسين وبهية وحب تحت الحراسة.
ومن أعماله الدرامية السابقة” هوانم جاردن سيتى وحديث الصباح والمساء وزمن عماد الدين والفتوة وكأنه إمبارح وآخر ما قدمه حكايتى مع الزمان من مسلسل “إلا أنا” فى موسمه الثانى.
بعد طلاقه للفنانة سهير البابلي تزوج من سيدة ألمانية والتى أشهرت إسلامها فيما بعد وأنجب منها ابنتين ورحل عن عالمنا عن عمر ناهز 80 عاما.
Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار