منذ أسبوعين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

التقط صحافي تركي صورةً لبيرين سات مع صديقتها في ارناؤوط كوي، تمشيان بإحدى الشوارع، وأثارت جدلًا كبيرًا نظرًا لملابسها الرديئة حسب ما وصفتها المواقع التركية.

هاجموها لأنها برأيهم تبتعد عن العفوية والبساطة وترتدي لباسًا شعبيًا لا يليق باسم ممثلة مثلها، وطلبوا منها أن تستمع إلى أحد الخبراء بعالم الموضة لتظهر بأفضل صورة أمام الجمهور.

تلك المواقع بالوقت عينه كانت تلفق شائعات عديدة عن علاقتها بزوجها، وقالت أكثر من مرة إنهما تطلقا، ما أغضبها وخرجت تنفي وتهاجم الصحافة وتتهمها بالتطاول والتدخل بحياتها الشخصية!

إقرأ: بيرين سات يحاربونني في تركيا ولا تعليق على زواجي!

الصورة لم تكن لائقةً كذلك للأتراك المحافظين لأن ملابسها الرقيقة أظهرت بوضوح حلمات صدرها، وعلّق أحدهم: (ارتدي هندامًا يخفي صدرك، أو اخرجي عاريةً وتغني به!).

الجميل بالممثلة التركية أنها لا تهتم كثيرًا بالانتقادات ولا تجعلها تحبط معنوياتها، وبيرين جُلدت بالصحافة التركية ولم تأبه، وظلت متمسكة بعفويتها وبساطتها، ولم تدعها تؤثر على سعادتها، واستمرت تخرج وتتنزه وتتسوق وتمشي وتتكلم وتمارس حياتها الطبيعية دون تكلف!

نجمة (العشق الممنوع) تستعد لعرض مسلسلها الجديد (الهدية) على موقع (نتفلكس).

عبدالله بعلبكي – بيروت

بيرين سات وصديقتها