منذ أسبوعين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

أعلن نجم الراب الأمريكي المغربي الأصل، فرنش مونتانا، أنه غادر غرفة العناية الفائقة، ونُقل إلى غرفة عادية بعدما قضى في العناية الفائقة 6 أيام متواصلة.

نجم الراب الشهير، نشر صورة ظهر فيها من داخل غرفة التعافي في المستشفى، وبدا جسده موصولاً بالأجهزة الطبية، لكنه في الوقت نفسه استطاع أن يقف بمفرده دون مساعدة من أي شخص، مما يدل على تحسن كبير في حالته الصحية.

كان مونتانا نُقل إلى المستشفى في لوس أنجلوس، يوم الخميس الماضي، بعدما وصل رجال شرطة إلى منزله على إثر إنذار بوقوع سرقة محتملة، لكن اتضح أنه إنذار خاطئ، وعلى الفور وصلت سيارة الإسعاف ونقلته إلى المستشفى نتيجة معاناته من مشاكل في القلب وآلام في المعدة، بالإضافة لشعوره بالغثيان.

فرنش مونتانا أو (French Montana) إسمهُ الحقيقي كريم خربوش ولد في 9 نوفمبر 1984 وهو مغني راب ومنتج ورجل أعمال أمريكي من أصل مغربي، هاجر إلى الولايات المتحدة مع أسرته عندما كان عمره 13 عاماً.
فرنش مونتانا غادر العناية الفائقة
فرنش مونتانا