منذ 4 أسابيع

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

قالت عارضة الأزياء والممثلة الأميركية من أصول مغربية Sofia Symonds إن النجمة العالمية كيم كارداشيان حاربتها في مرحلة من المراحل وسعت الى ابعادها عن دائرة الاضواء، خصوصاً بعد التعاقد مع شركات اعلانات لها انتشارها الدولي والدخول في نفس الوقت على خط العمل السينمائي وتلفزيون الواقع.

وقالت إنها هاجمتها من خلال قرصنة حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي الى جانب إنتحال شخصيتها من قبل مجهولين وحكت:

(شعرت في مرحلة من المراحل انني مراقبة وهناك من يسعى لالصاق سلسلة من الشائعات والاتهامات بي، لكن في المقابل استمريت بالتقدم الى الامام، وعلمت لاحقاً ان كيم قررت تضيق الخناق من حولي ربما لأنني اصغر منها بالسن وجسدي يختلف عن جسدها وضاعفت من الازمة العناوين التي خرجت تقول انني خليفتها في مجال الشهرة.

تابعت: (شعرت بالصدمة للوهلة الأولى لأنني كنت شخصية محترفة في عالم الشهرة وانا لا أزال في بداية طريقي، لكن تدريجياً تعلمت كيف اتصرف مع هكذا حالة وكان التجاهل من أهم السياسات التي ساعدتني على تخطي مرحلة الخطر لان المشاكل اتت دفعة واحدة خصوصاً بعد تعاقدي مع شركة مختصة بمستحضرات التجميل العالمية)