كما انتشر الرعب بين الناس في لبنان بعد حدوث عدة هزات أرضية بسبب الزلزال المدمر الذي حدث في تركيا وسوريا.

وكما ظنّ كثيرون من اللبنانيين أنّ زلزالًا ربما يحدث في لبنان، اليوم يعيش عدد كبير من الليبيين الرعب نفسه.

إقرأ: هل يتعرض لبنان لزلزال يطمر بيروت للمرة الثالثة؟

بعدما تعرضت مدينة المرج شرق ليبيا لهزة أرضية جديدة اليوم، شعر بها معظم السكان.

تعد الهزة الرابعة التي تسجل خلال الأيام الماضية، ما زادت المخاوف بشأن أي زلزال مقترب.

ناشد عميد المجلس البلدي الجهات الحكومية تجهيز غرفة طوارئ خاصة بالبلدية، بجميع الإمكانات والإمدادات الطبية اللازمة، استعدادًا لحدوث أي طارئ، وحذر من نقص الخدمات ومستلزمات الطوارئ والأمن والسلامة وضعف البنية التحتية.

شهدت مدينة درنة الإثنين الماضي هزة بلغت قوتها 4 درجات على مقياس ريختر.

تداولت صفحات ليبية على مواقع التواصل تحذيرات من زلزال كبير يضرب مدينة المرج، يتراوح بين 6.5 و7.5 درجة على مقياس ريختر.

المخاوف موجودة بين الليبيين بشأن تعرض الصفائح الأرضية لمنطقة شمال إفريقيا إلى ضغط جراء ما حدث في زلزال تركيا.

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار