منذ 3 أسابيع

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

قالت النجمة العالمية مايلي سايرس إنها غير نادمة على ظهورها عارية وارتدائها ملابس مبتذلة، ولو عاد الزمن بها لتعرت من جديد.

العديد من الانتقادات رافقتها بعدما فاجأت متابعيها في الغرب والعالم، وانتقلت من صورة الفتاة البريئة التي لعبت بطولة سلسلة (هانا مونتانا) إلى امرأة تتعرّى وتقدّم ايحاءات جنسية على المسرح وفي فيديو كليباتها.

حكت: (لست نادمة ولا أعتقد أنني تجاوزت الحدود الحمراء، كان علي أن أكسر صورة الفتاة المراهقة التي حفظني بها الجمهور، الخطوة لم تكن سهلة، كنت أكثر جرأة فقط).

تابعت: (في النهاية لم أمثل أفلامًا جنسيةً وإن بحثوا في أرشيفي لن يجدوا فضيحة غير أخلاقية كغيري من الزميلات، أمتلك جسدًا جميلًا أحببت أن أظهره، ولو لم ألعب بطولة (هانا مونتانا) من قبل، لم ليتفاجأ أحد بما قدّمته).