منذ أسبوعين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

إسم غيّاث قوي جداً.. طوني «يقلِّب حظّه بيده»
جومانا «ما بيتأمّنلا»! الأفضل عدم الوثوق بها
راغب أو عاصي يتأقلمُ في كلّ المجتمعات إسم السيّد غلبَ حسن وحكمَ شخصيته
الإنسان حرف ورقم والحرف يحدِّد ٦٥٪ من شخصيتنا
اسم رولا يشير إلى شخصية خفيفة وبسيطة وزياد عنيد
«ع الفاضي» واثقٌ جداً من نفسه لكن متسرّعٌ في مواقفه صاحب هذا الإسم متقلّب وغير متوازن جدّية بتعابيرها إسم علوش أقوى من علي حظوظ مايا في الحياة عالية
حرف الدال في إسم وليد دليلٌ على عناده! يجب أن لا تغيّري إسمك إلى ناري وإلا اختلفَت شخصيتك وتحوّلتِ للأسوأ

جوزيف ليس إسماً قوياً لكنه أرحم من زوزو

(هامان) ليس إسمه الحقيقي، بل هو من اختاره لنفسه ليزيد من قوّة شخصيته، ويؤمِن بأنّ الإنسان حرف ورقم، والحرف يحدِّد ٦٥٪ من شخصية الإنسان، والحروف تُقسَم إلى أربعة:

– الأحرف النارية وهي بحسب تدرّج قوّتها: (أ، ه، ط، م، ف، ش، ذ) والناري أي صاحب الإسم الذي يبدأ بأحد هذه الحروف، يكون بشكل عام معجبٌ بنفسه، عصبي، حيوي، متكبّر، ذكي وعاطفي.
– الأحرف الترابية: (ب، و، ي، ن، ص، ت، ض) متواضع، طيّب، صبور، رصين ووفيٌّ في عواطفه.
– الهوائية: (ج ، س، ك ، ز ، ق ، ث، ظ) عطوف، خيالي، بحاجة إلى الحبّ وسريع التأثّر.
– المائية: (د، ح، ل، ع، ر، خ، غ) خياله واسع، بسيط، حسن التصرّف وكريم.

  • أستاذ هامان من أين تعلّمت هذا العلم؟

– من امرأة مسنّة تُدعى نعمة، عمرها الآن ٨٥ سنة، وهي كما يقولون «مقطوعة من شجرة». كان البعض يعتقدها «خِرفانة»، رغم أنها كانت قادرة على شرح تفاصيل سمات كلّ شخص، استناداً إلى الإسمه.

  •  إذاً صحيح ما يُقال بأنّ (لكلّ من إسمه نصيب)؟

– هناك مثل فرعوني يقول: الإنسان عبارة عن حرف ورقم، والست نعمة علَّمتني الفرق بين الأحرف، وكيف أقرأ الشخصيات من أحرف الأسماء. ثمّ عملتُ على تطوير معرفتي بهذا العلم طوال سنواتٍ سبعٍ (أقاطعه)

  •  وجعلتَ من قراءة الأسماء مهنتك؟

– لا، إنها هوايتي، وهذه إطلالتي الإعلامية الأولى، وكلّ هدفي أن يصبح لعلم الحرف مكانته، بين الناس تماماً كعلم الفلك والأبراج، كثيرون لا يعرفون أنّ شخصيتَهم تحدِّدها أحرفُ أسمائهم.

  •  كيف ذلك، ولسنا نحن من نختارُ أسماءنا؟

– تتكوّن شخصيتكِ عندما يبدأون بمناداتكِ باسمكِ. مثلاً، إسمك ديانا، وهذا يعني أنكِ مائية، هادئة الطبع والدم لكنّكِ عنيدة، وهذا ما يزيد شخصيتك قوّةً. حرف الدال في اسمكِ يأتي في أولى مراتب الأحرف المائية، وهذا يعني أنكِ ستجدين نفسكِ محبوبة من الناس، وتحديداً من كلّ من تبدأ أسماؤهم بالأحرف المائية التالية: (ح، ل، ع، ر، خ، غ).

  •  هل تقرأ الإسم فقط أم إسم الشهرة معه؟

– ما يؤثّر في الشخصية هو الإسم الذي تتمّ مناداة الشخص به، رغم أنّ إسم من تحتكّين به بشكل مباشر سواء كان حبيبك، زوجك، والدك أو والدتك له تأثير عليك، فيُمكن أن تتوافقا أو تتنافرا، أن تنجحا في العمل سوياً أو تفشلا.

  •  هل من الأفضل أن يكون الإسم قصيراً أم طويلاً؟

– الإسم القصير يعني شخصية مفهومة جداً، بينما الإسم الطويل فمحيِّرٌ، ويحمل صفات وتفاصيل مختلفة.

  • ما هي الأحرف الأقوى؟

– الأحرف النارية، تليها الترابية، المائية، والهوائية. والشخصيات الترابية مثلاً قليلة الحظ أو تشعر بذلك، وإن استطاعت تحريك حظّها، فتحتاج إلى الكثير من الجهود لتحقيق الإنجازات. والفرق بين الشخصيتَين الترابية والنارية، أنّ حركة الترابي أخفّ من الناري.

  • إذا الأحرف النارية هي الأقوى؟

– نعم، لكن هناك ٣ أحرف مائية تتفوّق في تسلسلٍ معيّن في الإسم على الأحرف النارية، وهي الـ (غ، ح، ع). مثلاً إسم غيّاث قوي جداً، وبواسطته يستطيع صاحبه تحقيق كلّ ما يريد.

  •  لنتعرَّف في جولةٍ سريعة على ما تعنيه بعض الأسماء، نبدأ بإسم جومانا؟

– شخصية هوائية، مهضومة لكنها ضعيفة الشخصية، يُمكِن أن تكون معكِ وتنقلبَ فجأة ضدّك، ونوعاً ما «ما بيتأمّنلا».

  •  عاصي؟

– مائي، والعين في إسمه حرف قوي، يجعله محظوظاً، قريباً من القلب، ولا يحبّ أن يزعل منه أحد. عاصي يتأقلمُ في كلّ المجتمعات، ويأخذ من كلّ الأحرف، ويتماهى وينسجمُ معها.

  •  راغب؟

– مائي، لكن حظّه أقل من عاصي، ويشعر بذلك في أعماق نفسه، لذا لا يحسُّ بالأمان، وهو ليس صاحب موقف، والأفضل عدم الوثوق برأيه، الذي يتغيّرُ باستمرار.

  •  وليد؟

– يبدأ بحرف ترابي، وينتهي بحرف مائي، وهذا يعني أنه يتمتّع بصلابة بشخصيته، والأحرف المائية في إسمه تجعله ليِّناً في التعامل، لكن حرف الدال دليلٌ على عناده.

  •  رامي؟

– شخصية مائية، لكنّ الحرف الناري الثاني في إسمه يعطيه ثباتاً وقوة. حضوره قوي، «مهضوم» وقريبٌ من القلب، لسانه طليق، وقويٌ في التعبير. ورغم أنّ إسمه ينتهي بحرفٍ ترابي، لكن ذلك لا يؤثِّر عليه إطلاقاً.

  • روني؟

– إسم مائي، صلبُ الشخصية، قريبٌ من رامي، لكنّ روني خبيث في بعض اللحظات، وهذا بسبب ترتيب حرف النون في إسمه.

  •  طوني؟

– إسم ناري، قوي الشخصية، وصاحب هذا الإسم «يقلِّب حظّه بيده».

  •  وائل؟

– شخصية ترابية، واثقٌ جداً من نفسه، يشعرُ بأنه قوي، ويحبّ الضحك، لكنه متسرّعٌ في مواقفه.

  •  مايا؟

– قوية جداً لأنّ إسمها مكوّن من حرفين ناريين، محبوبة وقريبة من القلب، وحظوظها في الحياة عالية، وقلبُها كبير.

  •  نوال؟

– ترابية، جدّية بتعابيرها بعكس الشخصية المائية المبتسِمة دائماً، وحرفُ الألف الذي يُفترَض أن يعطيها قوة ضائعٌ في إسمها بسبب وقوعه بين الـ(و) والـ(ل).

  •  ميريام؟

– نارية، وأحرف إسمها تعطيها ثباتاً وثقة كبيرة بنفسها وبحضورها وحديثها وبكلٍّ شيء فيها.

  •  ما هي أقوى الأحرف النارية؟

– الألف.

  •  إيلي؟

– لفظُ حرف الألف ضائعٌ في إسم إيلي بين الألف والياء، وهذا يجعل صاحب هذا الإسم متقلِّباً وغير متوازن أحياناً، ومنطوياً على نفسه.

  •  إليسا؟

– إسمها ثابت بعكس إيلي، لأنّ حرف الألف يُلفَظ بوضوح. ديبلوماسية وقوية في آن، لكنّ السين في إسمها يجعلها متقلِّبة الطباع، رغم أنّ عنوان شخصيتها القوّة.

  •  حسن؟

– الإسمُ مؤلّفٌ من ٣ أحرف: مائي ثمّ ترابي وهوائي، يعني ينمّ عن ضعفٍ في الشخصية وتقلّبٍ في الطبع، ولو أنه يبدو مختلِفاً عن حقيقته.

  •  ما تقوله لا ينطبق أبداً على سماحة السيّد حسن نصرالله؟

-لأنّ إسم السيّد غلبَ حسن، وحكمَ شخصيته وألغى تأثير إسم حسن عليه.

  •  ما تحليك لإسم السيّد؟

– إسم ناري، صاحب شخصيةٍ ثابتة، لا تتغيّر ولا تتبدّل مع مختلف الظروف، وإسمُ السيّد خيرٌ من الإسم العربي سيّد، وهو ليس صاحب وجهَين.

  •  إذاً إسم حسن ضعيف، لكن عندما اقترن بالسيّد أصبح أقوى!

– طبعاً.. لا يهمّ ما اسمك الحقيقي، بل الإسم الذي ينادونكِ به هو الأهم، حتى ولو كان إسمَ الدلع.

  •  ما الفرق بين هيفا وهيفاء؟

– هيفاء أقوى من هيفا، والهمزة حرف ناري تعطي صاحبة الإسم قوة في الشخصية. هيفا متقلّبة، والفاء تجعلها تتصرّف بشكل غير متزن وغير صحيح، وربما هذا ما تفعله بينها وبين نفسها أو على الملأ. لذا الهمزة ضرورية في نهاية إسمها، لتمنحها التوازن في شخصيتها.

  •  يعني يجب أن تتمّ مناداتها بهيفاء وليس هيفا؟

– إن جعلت الجميع ينادونها بهيفاء، فستنقلب شخصيتها رأساً على عقب للأحسن.

  •  جهاد؟

– هوائي، متقلِّب، يومٌ معكِ ويومٌ عليك، عنيد لدرجة كبيرة، ولا يمكن أن يغيِّر له أحدٌ رأيه، أتركيه في حاله، وسيعود ليُصبح من رأيك.

  •  أمل؟

– شخصية نارية قوية، وحرف اللام في آخر إسمها يُعطيها ليونة في التعامل، وهي قنوعة في العادة.

  •  رولا؟

– شخصية نارية، لكن حرفُ الألف ضائعٌ في إسمها، لذا هي غير ثابتة وخفيفة.

  •  خفيفة أم بسيطة؟

– خفيفة وبسيطة في آن دون أي ثقلٍ في شخصيتها، رغم أنكِ قد ترينها متحدِّثة جيدة أحياناً.

  •  خالدة؟

– قوية وليّنة في آن، لكنها عنيدة، ومتقلِّبة بسبب حرف الدال، لكن حرف الخاء يمنحها القوّة في كلّ المجالات. في داخلها طيبة كبيرة، وتخاف أن يزعل أحد منها.

  •  حسين؟

– لديه «شوية خبث»، ويخفي شيئاً في داخله، يحاول ألاَّ يظهره للناس. تجدينه أحياناً يفصح عمّا في قلبه، وفي أحيانٍ أخرى، تحتاجين إلى سحبِ الكلمات من فمه.

  •  علي؟

– ليس صاحب شخصية صعبة وهو مفهوم جداً، قريبٌ من الناس، ومتصالح مع نفسه، وينعمُ بسلام داخلي.

  •  علي أم علوش؟

– علوش أقوى من علي.

  •  ريما؟

– حرف الراء يجعلها قاسية في التعامل مع الآخرين، وأحياناً تكون معنوياتها عالية وحضورُها قوياً، وفي أيام أخرى، تكون معنوياتها «بالأرض».

  • زياد؟

– شخصية هوائية لا تثبت على شيء، عنيد «ع الفاضي»، وإن ناقشتهِ لا تجدينه إلا عنيداً. يحاول لوحده أن يتخلّص من عناده، فيسايركِ، لكن إن سيطر الغضب عليه، سيصبح عنيداً مثل الحائط.

  •  ميشال؟

– شخصية نارية، وقريب جداً من القلب.

  •   سليمان؟

– حرف النون في آخر إسمه يؤثِّر عليه، ويجعله متقلّباً، فيدفعه إلى التأثّر بالآخرين، وأحياناً يلبس طباعهم.

  •  بشّار؟

– ترابي، متصالحٌ، واثقٌ ومقتنعٌ بنفسه. الباء والراء في أول وآخر إسمه يؤكّدان على ثقته بنفسه.

  •  بشير؟

– بشير أضعف من بشّار بقليل، والسبب في الياء.

  •  أوباما؟

– ناري، قوي ويتصرّف بقوة دائماً. لكن ببرودة أعصابكِ وقول الكلمة الصح تستطيعين السيطرة على مثل هذه الشخصيات. في المقابل، كلّما غضبت منه واستفزّيته، كلّما ازدادَ خشونة، فإن عاملتِه ببرودة، تتمكّنين من امتصاص غضبه، وأخذِهِ إلى حيث تريدين.

  •  نجوى؟

– شخصية صلبة وحرف الألف مكسورٌ في نهاية إسمها، لذا هي قوية، لكنها تضيِّع نفسها.

  •  ماذا تقصد؟

– يبدأ إسمها بحرفَين: ترابي وهوائي، والهواء يُمكن أن يلعب بالتراب.. ليس المطلوب منها إلا أن تثبت على قرارها الأوّل ولا تعدِّل فيه.

  •  ماهر؟

– شخصية نارية مؤلّفٌ من ٣ أحرف نارية، قوي جداً، صلبٌ ويفتقدُ لليونة، والراء في نهاية إسمه تجعله يقتنع بآرائه، ولو كانت غير صائبة، وبالنسبة إليه رأيهُ هو الأهم، ولا يعنيه رأي أحد.

  •  شربل؟

– شخصية نارية، يتمتعّ بتوازن، تصرفاته صحيحة، وهو متحدثٌ لبقٌ من الدرجة الأولى، ومقنِعٌ في كل ما يقوله.

  •  طارق؟

– قويٌ جداً لكن تصرفاته لا تنمٌّ دوماً عن قوّة، فترينه أحياناً ضعيف الشخصية، وهو من الخارج أقوى من الداخل، ويرغب بتعديل نفسه.

  •  نضال؟

– يبدأ الإسم بحرفَين ترابيين وينتهي بحرف مائي، وشخصية صاحبة هذا الإسم خشنة وقاسية في التعامل مع الآخرين، لها أفكارها الخاصة التي لا تحبّ أن يشاركها أحد بها، كما أنّ حساباتها مختلفة عن باقي الناس، باردة وصلبة، وتكتمُ عاطفتها في داخلها.

  •  جوزيف أم زوزو؟

– مشكلة إن كانت تتمّ مناداته لفترة طويلة باسم زوزو، فهذا الإسم يضعفه. صحيح أنّ جوزيف ليس إسماً قوياً، لكنه أرحم من زوزو.

  •  إسم وائل كفوري الحقيقي ميشال فأيهما أقوى، وائل أم ميشال؟

– طبعاً ميشال أقوى من وائل.

  •  صباح أم جانيت؟

– في إسم صباح صلابة أكثر من جانيت، ولو كانت تتمّ مناداتها من البداية باسم جانيت، لما أصبحَت شهيرة.

  •  فيروز أم نهاد؟

– فيروز أقوى من نهاد، رغم أنّ كلَيهما شخصيتان ناريتان.

  •  هل يمكن لمن إسمه ضعيف أن يبدّله بإسم قوي؟

– إن صار إسمكِ مثلاً ميشال، فستصبحين أقوى.

  •  كيف أزيدُ من قوّة إسمي؟

– لمن يعاني من ضعفٍ في الشخصية، أنصحه بالبحث عن إسم قوي، وإجبار الناس على مناداته بالإسم الجديد، وإلغاء إسمه الحقيقي. مثلاً أنتِ يا ديانا، إن كنت تريدين أن تكوني قوية، فاطلقي على نفسك إسماً يبدأ بحرف الـ (غ)، لتصبحي مندمجة أكثر مع نفسك، ولكن مع حساب رقمك، فلا يجب أن تغيّري إسمك إلى ناري، كي لا تعاني من صراعات داخلية، وإلا اختلفَت شخصيتك وتحوّلتِ للأسوأ.

ديانا وهبه – بيروت