منذ 3 أسابيع

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

أزمة حصلت بين الممثلة وعارضة الأزياء الأميركية من أصول مغربية Sofia Symonds من جهة وعارضة الأزياء الأميركية الفلسطينية من جهة أخرى، وحذفتها صوفيا من حساباتها بعد خلاف بين الطرفين خلال لقائهما في مناسبة عامة أقيمت في موناكو.

Sofia Symonds قالت إن على الإنسان أن يفعل ما يمكن أن يؤمن له الراحة رداً على بعض التساؤلات حول حذفها لبيلا، وحكت: (لا توجد مشاكل جوهرية بيننا وانما موقف قامت به ولم يعجبني فقررت أن أضع حدوداً بيني وبينها فنحن صحيح من أصول عربية لكننا في نفس الوقت نعمل في نفس المجال وربما أثارت نشاطاتي انتباهها وقررت أن تتصرف معي بنوع من التعالي، وناحية أرفضها و لا أفضل أن ألتقي بمن يفعلها من جديد,

وتابعت: (أنا لا أعتدي على أحد، لكنني في نفس الوقت أجيد الدفاع عن النفس لكن بأسلوب راقٍ وحضاري، وأجد أن التجاهل والابتعاد عن بعض الأشخاص ممكن أن يؤمن الراحة النفسية وهذا ما فعلته بالتحديد)