عبرت الفنانة اللبنانية نوال_الزغبي، عن انزعاجها الشديد من بعض المتربصين بها، والذين يهاجمونها منذ بداياتها وحتى الآن.

إقرأ: نوال الزغبي أجمل بالأسود ولمَ تفضّله؟ – فيديو

وجهت نوال رسالة غامضة فكتبت: (من اوّل ما بلّشت بالفن وانا أُنتقد بكل شي! كنت إدايق وإزعل…بس اكتشفت مع الخبرة انو هيدا هوّي النجاح الحقيقي! كنت سبّاقة بكل شي ورح ضل!).

وأضافت: (لا يطعن بسمعتك إلا من تمنى أن يكون مثلك وفشل).

نوال الزغبي تمتلك من الشهرة والنجاح ما يكفي ليخرس كل الأصوات التي تشكك بنجاحها أو تحاول النيل منها.

إقرأ: نوال الزغبي بالشورتس بقوامٍ ممشوق – صورة

وهنا نذكر أهم النجاحات التي حققتها على مدار مسيرتها الطويلة:

أطلقت أول ألبوم لها عام 1992 بعنوان “وحياتي عندك” وقد حقق الألبوم نجاحاُ جيداُ مما شجعها على الخوض في طريق الفن بثقة أكبر مع تشجيع الجمهور لها.

وفي عام 1994 حدثت النقلة النوعية في مسيرتها الفنية حيث التقت بالموسيقار صلاح الشرنوبي الذي لحن لها أغنية “عايزة الرد” التي أطلقتها ضمن ألبوم بنفس الاسم والذي كان انطلاقتها الفعلية وبداية شهرتها.

وفي عام 1995 أطلقت ألبوم “بلاقيه في زماني” وألحقته بألبوم “قلنالك حبيناك” في عام 1996، وهما من إنتاج ميوزيك بوكس. كما قامت في ذلك العام بإطلاق ديو مع الفنان وائل كفوري بعنوان “مين حبيبي أنا” من إخراج سيمون أسمر والتي لاقت نجاحاً كبيراً.

أما في عام 1997 بدأت شركة ريلاكس إن بالإنتاج لها حيث أنتجت ألبوم “حبيت ياليل” عام 1997 وألبوم “ماندم عليك” عام 1998، حيث أثبت وجودها ونجوميتها في هذا الألبوم خصوصاً في دول الخليج العربي.

وفي عام 1999 بدأ تعاقدها مع شركة روتانا حيث أطلقت ألبوم “مالوم” 1999، وكانت أغنية “يا تيا” ضمن أغاني الألبوم وحققت نجاحاً كبيراً حيث عبّرت به الزغبي عن مشاعرها كأم، وتعتبر نوال الفنانة الأولى من بنات جيلها التي غنت لابنتها بعد السيدة صباح.

أصدرت الزغبي ألبوم “الليالي” عام 2000، وألبوم “طول عمري” عام 2001 والذي حقق لها نقلة نوعية نحو العالمية حيث أصبحت نوال الزغبي أول وجه إعلاني من الشرق الأوسط لشركة المشروبات الغازية العالمية “بيبسي”.

وفي عام 2002 بدأ تعاقدها مع شركة عالم الفن المنتجة وأطلقت ألبوم “اللي تمنيته” وبعد انقطاعها لمدة عامين أصدرت ألبوم “عينيك كدابين” عام 2004، الذي حقق نجاحاً كبيراً ومبيعات عالية في الوطن العربي وكانت من المرشحات لنيل جائزة World Music Award، وأصدرت ألبوم “يا ما قالوا” عام 2006.

وفي عام 2008 أطلقت ألبوم بعنوان “خلاص سامحت” من إنتاج روتانا، وأطلقت أغنية “فوق جروحي” عام 2010 وهي عمل انساني فني مميز تحدثت الزغبي فيه عن ألم ابتعاد الأم عن اطفالها بسبب ظلم الزوج وتحدثت عن قضايا تعاني منها كثيراً من النساء المطلقات في الوطن العربي.

و أطلقت عام 2011 ألبوم “معرفش ليه” من إنتاج ميلودي. وألبوم “مش مسامحة” من إنتاج عالم الفن في 2015. وبعد فقط 12 ساعه على اصدار الألبوم عبر تطبيق انغامي وiTunes احتل المرتبة الاولى في ترتيب الالبومات.

وفي الفترة من 2016 وحتى 2018 اعتمدت نوال الزغبي على الأغاني المنفردة والتي أخذت ضجة وشهرة ونجاح كبير والأغاني هي أغنية “عم بحكي مع حالي” عام 2016، و”تولع” في 2017 وهما من إخراج جو بو عيد.

وأطلقت أغنية “بحبو كتير” أيضاً في 2017 وهي من إخراج جاد شويري، أما في 2018 أطلقت ثلاث أغاني منفردة وهي “لا تلعب معايا” من إخراج وليد ناصيف و “قالوا” من إخراج محمود رمزي و”برج الحمل” إخراج بسام الترك.

أما ألبوم “كدة باي” الذي أطلقته في 2019 من إنتاج شركة روتانا، يحوي 10 أغاني، صورت أول أغنية منه فيديو كليب بعنوان “محاية”، ونشرت فيديو كليب ثاني من الألبوم بعنوان “كدة باي” ولاقت نجاحاً كبيراً.

حصلت نوال الزغبي على “جائزة الليونز” كأفضل مطربة في لبنان والأردن، كما حصلت على “جائزة الموسيقى العربية” كأفضل مطربة عربية عن مجمل أغانيها عام 2004، فضلاً عن نيلها اكثر من مرة جائزة الميوركس دور.

Copy URL to clipboard
26 يوليو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد












منذ سنة














شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار