منذ أسبوعين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

اشتعلت المواجهة بين الفنانتيْن السورية أصالة نصري والقطرية أحلام الشامسي، وفضحتا بعضهما رغم كل مشاعر الحب التي كانت تظهرانها أمام الكاميرات، وكنا نعرف تمامًا أننا سنصل لهذا اليوم ولن تطول هذه المسرحية الهزلية التي صدقها بعض المتابعين والصحافيين لأت لا صاحب لأصالة بينما أحلام لا تفرط بأصدقائها والدليل ما تتكبده لأجل صديقتها فجر السعيد، والتي كانت طالبتها أصالة أن تتخلى عنها بشكل أو بآخر ورفضت أحلام.

إقرأ: أحلام تصف أصالة بالثعبان وتفضحها – فيديو

أصالة ترد على أحلام وكل إناء بما فيه ينضح! – وثيقة

لم تخطئ أصالة عندما قالت إن علاقتها بزميلتها اللدودة مرت بحروبٍ باردة وساخنةٍ خلال ٢٥ عامًا، لكنها أخطأت عندما ذكرتها بذلك بعدما شكرتها على وقفتها الإنسانية مع الإعلامية الكويتية الكبيرة فجر السعيد أثناء أزمتها الصحية، لتلمح إنها كانت تحرضها على مهاجمتها.

إقرأ: أحلام تشتم أصالة التي حقدت وحذاؤها وحيوانات وبلوك! – وثائق

أصالة ترد على بلوك أحلام: يا بيبي! – فيديو

أحلام شتّامة ولسانها طويل بإعترافها الشخصي، ما يفقدها بريق نجاحها ووقار اسمها، لأنها صاحبة اسم وصوت رائعين، ومسيرة فنية جيدة، أما أصالة فتخوينية وتكفيرية لا تتقبل الرأي الآخر وتتفلسف كثيرًا وتدعي أنها مبدأية وعصامية على الشاشة، أما خلفها فلا تطبق شيئًا مما تقول!

رغم هجومهما المستمر علينا وعلى الزميلة نضال الأحمدية، لم نتوارَ يومًا عن متابعة أخبارهما ونشاطاتهما الفنية، ولم نتنكر لموهبتيْهما وصوتيْهما، وكنا نثني على كلّ عمل جيد تقدمانه، ولطالما أثبتنا مهنيتنا، وكنا نُطعن بالسكاكين ونُشتم ونُهدد.. ولا تزال القضايا قائمة في المحاكم وأحلام تتهرب من المثول أمام القضاء.

الرأي العام انقسم بين أحلام وأصالة، الغالبية ساندت الإماراتية بفارق ضئيل بعدما خرجت تهين زميلتها وتصفها بالثعبان، فيما مالت الكفة لاحقًا للسورية التي كتبت تنظّر وتلقّن الحكم وتلعب على العواطف وكأنها ليست أصالة التي تشتم أيضًا وتحكي على زميلاتها وتسخر منهن، هل نقول بعد؟

إن عدنا قليلًا للماضي وحللنا العلاقة المباشرة بين الصديقتيْن سابقًا والعدوتيْن حاليًا، سنجد إن أحلام كانت أكثر تقبلاً لنقد أصالة المستمر لمواقفها، فيما بالمقابل ساندتها ولم تعلّق بكلمة سلبية حين مرت المطربة السورية بمشاكل سببتها بيديها، نذكر ما حدث بينهما بعدة نقاط لنحسم المواجهة:

  • انتقدت أصالة أحلام ورأت إنها تبالغ بعرض مجوهراتها بعد ظهورها بالموسم الأول من برنامج (Arab Idol) عام ٢٠١٢، وردت أحلام بكل لطف: (شكرًا صديقتي وأختي أصالة، أحترم رأيك).
  • تحدثت الفنانة السورية عن فنانة صديقة تبالغ الاهتمام بمظهرها الخارجي وتدعّي إنها تحبها فيما تكرهها وتتحدّث عنها بسوءٍ، وحينها نشرت صورةً لحذاء ذهبي بإشارةٍ إلى أحلام التي كانت ترتدي الذهب آنذاك، وعندما حلل الجميع إنها الفنانة الإماراتية، عقبت أصالة وبرأت نفسها: (لم أقصد صديقتي أحلام، وأنا أعتذر من الكلام الذي صدر منكم لها، فهي لا تستحق إلا المحبة والاحترام).

إقرأ: أصالة تعتذر لأحلام!

  • عام ٢٠١٩ تصالحت أحلام مع نوال الكويتية بعد خلافٍ طويلٍ، وعلقت صاحبة (ما بقاش أنا): (كم أكره النفاق والمنافقين والمنافقات… النفاق يا جماعة سرطان المجتمع، والنفاق عكس الأخلاق وعكس التعامل الطيب، وخلص هلأ ارتحت)، وكانت تقصدهما دون شك.

إقرأ: أصالة وصفت أحلام ونوال الكويتية بالمنافقتيْن ورد أحلام غامض!

  • أثناء ظهور أصالة مع نيشان ببرنامج (توأم روحي)، وصفت مصالحة النجمتيْن الخليجيتيْن بالخداع الإعلامي، وقالت إنها لا تفضل هذا النوع من المصالحة التي تُستغل عبر الإعلام لتحقيق بلبلة وأصداء حسب وصفها.
  • عندما أعتُقلت أصالة منذ خمس سنوات في مطار بيروت الدولي بهدف سحب الجواز السوري منها، كتبت أحلام تدعمها: (اجل خلوا الفضايح لمن؟ وهم يصطادون في الماي العكر مثل ما نتقول! فلتحيا أصالتنا الغالية ولتخسى كل الأقلام الصفراء الوقحة).

إقرأ: أحلام تعلّق على توقيف أصالة في مطار بيروت!

  • لم تكتفِ أحلام بهذه التغريدة بل طلبت من جمهورها أن يضع صورتها تضامنًا معها، وعام ٢٠١٧ عندما كادت تُسجن بسبب حيازتها المخدرات، غرّدت: (يا أصالة أنتِ رمز وجبل شامخ ما يهزك ريح)، وكان بإمكانها أن تنتقدها كما فعلت السورية وتكتب مثلًا: (لم لتورطين نفسك يا أصالة، أنتِ فنانة عظيمة وسنبقى معك مهما حدث)، ولو كانت أصالة مكانها لكتبت هذا دون أدنى شك!

إقرأ: هذا ما قالته أحلام لصديقتها أصالة بعد جريمة المخدرات!

  • عام ٢٠١٦، أوقف برنامج أحلام (ذا كوين) بسبب تصويره الناس كسلع وعبيد يخدمونها، وحينها كتبت ردًا على كل الهجوم: (تعلموا من أحلام النجاح)، فيما جاء الرد مسمومًا من أصالة: (التعليم مجانًا، ولا يفوق قدرتنا على دخول مدرستك؟ وشو حتسميها).

أصالة وتعليق يثير الشفقة بعد توقيف برنامج أحلام!

  • عندما استُبعدت الإماراتية من برنامج (ذا فويس) بسبب جنسية زوجها القطرية وغنائها لقطر، نشرت أصالة صورتها وادعت إنها تحبها لكنها لطشتها وقالت: (لست من اللاهثين وراء كل ما يعرض علي وأنتقي وأحجب نفسي لأفكر)، ما يعني إن أحلام تلهث وراء الفرص ولا تفوت أي عرض يقدم عليها!

إقرأ: أصالة تعلق على طرد أحلام – صورة

  • خلال إتصال أجراه مقدّم البرامج المصري عمرو أديب مع صاحبة (بنت أكابر)، حكت بوضوح إن هناك فنانة كبيرة تدفع فجر السعيد لانتقادها بقسوةٍ وضحكت بشكل هستيري، وكلنا نعرف إن أحلام أقرب صديقة لها!

قد تكون أحلام متزلفة ومنافقة وتحكي بالسوء عن زميلتها خلف الستار، لكنها على الأقل لطالما أثبتت محبتها ودعمها لها أمام الجميع ودون (تربيح جميلة وتنظير)!

عبدالله بعلبكي – بيروت