صعد طفل عراقي مسرح (ذا فويس كيدز) وأدى أغنية (عذبني الفراق) بإحساسٍ عالٍ وأهداها إلى شقيقه المهاجر والذي تركه منذ سنوات بحثًا عن وطنٍ وعملٍ يؤمنان له حياة كريمة لأجله ولأجل عائلته.

لم ينجح الطفل بإبهار لجنة التحكيم، ولم يدر له أي منهم، لكنه لم يتأثر والابتسامة لم تفارق وجهه.

مفاجأة كانت بإنتظار الطفل، حين جاء شقيقه وجلس مكان نانسي عجرم واستدار بكرستها لينصدم الطفل بشقيقه الذي لم يره منذ سنوات وكان ولا يزال يعتبره السند له.

هذا الموقف أبكى لجنة التحكيم والجمهور، لكن نانسي تأثرت أكثر شيء وأجهشت.

أكثر لحظة مؤثرة في تاريخ البرنامج.. لقاء الإخوة وسط تصفيق الجمهور وبكاء المدربين #MBCTheVoiceKids

Posted by MBC The Voice KIDS on Saturday, February 1, 2020

Copy URL to clipboard
20 أكتوبر 2021
08:02
انفجار يستهدف حافلة، قتلى وجرحى في تفجير مزدوج استهدف حافلة في دمشق


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة