منذ 3 أشهر

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

خرجت الفنانة المصرية الشابة مي الغيطي عن صمتها، وفضحت المخرج المصري رامي إمام، ابن الزعيم عادل إمام، بسبب عدم حصولها على مستحقاتها المالية نظير مشاركتها في مسلسله الأخير (طايع) الذي عرض في شهر رمضان الماضي لعام 2018، وقدم بطولته الفنان عمرو يوسف.

أصدرت مي بياناً إعلامياً جاء فيه: ( اتخذت قرار اللجوء إلى نقابة المهن التمثيلية، بعد أن فاض الكيل من طريقة رامي أمام، التي يتعامل بها مع الفنانين، بخاصة بعد أن انتهوا من تصوير المسلسل، وتم بيعه لأكثر من قناة، وحقق إيرادات وصلت إلى 50 مليون جنيه من العرض، ومع ذلك تهرب من دفع أجور الفنانين، ما دفع عددًا منهم على رأسهم عمرو عبدالجليل، إلى عدم تصوير مشاهده في الحلقة الأخيرة، قبل الحصول على باقي مستحقاته كاملة، الوضع نفسه تكرر مع المؤلف والمخرج دياب الذي رفض تسليم الحلقة الأخيرة، قبل الحصول على باقي مستحقاته المالية، وكذلك المخرج عمرو سلامة الذي رفض متابعة مونتاج الحلقات قبل حصوله على جميع مستحقاته المالية).

تابعت: (قررت التوجه إلى نقابة المهن التمثيلية، وتقديم شكوى مبدأية ضده، وفي حالة عدم الإستجابة، سيكون هناك خطوات أخرى).