лаки джет
1win
jet x
lucky jet
aviator
aviator
aviator

أكّدت النجمة المصرية نادية_الجندي، سعادتها بتكريمها من قِبل مهرجان العين السينمائي الدولي في دورته الخامسة، التي انطلقت الليلة قبل الماضية، وسط حضور واسع من صُنّاع ونجوم الفن السابع، مشيرة إلى أن هذا التكريم له مكانة خاصة لديها، لأنه يأتي من دولة الإمارات، وفي مدينة العين مسقط رأس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والذي كان محباً لمصر ويحمل له شعبها الكثير من التقدير، إلى جانب أن التكريم جاء بالتزامن مع حصول المهرجان على صفته الدولية.

وكشفت أن علاقتها بأبوظبي تعود إلى فترة الثمانينات من القرن الماضي، إذ شهدت تصوير أحد أهم أعمالها وهو فيلم «الضائعة» من إخراج عاطف سالم، لافتة إلى أنها ليست بعيدة عن الساحة الفنية، إذ تقرأ عدداً من الأعمال الدرامية لتقديم أحدها في الفترة المقبلة، كما تبحث عن عمل متميز تعود به إلى السينما التي تعتبرها بيتها الأول.

وأضافت نادية الجندي – خلال جلسة حوارية نظمت ضمن فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان العين السينمائي الدولي أمس، بحضور مدير المهرجان عامر سالمين والناقد المصري طارق الشناوي – أن «رفضها المشاركة في عديد من الأعمال الفنية خلال السنوات الماضية ليس تعالياً، ولكنها لا تقبل تقديم عمل دون مستوى الأعمال التي اعتادت تقديمها خلال مسيرتها»، معتبرة أن الجمهور لا يمكن أن ينساها لأن الفن الجيد لا ينسى، وسيظل التاريخ يتذكر رموز الفن مثل محمد عبدالوهاب وأم كلثوم وعبدالحليم حافظ وغيرهم.

وعن قضايا المرأة وتراجعها في السينما المصرية بعد أن كانت موضوعاً للعديد من الأفلام التي تعد علامات في هذا المجال، اعتبرت نادية الجندي أن التراجع لم يقتصر على قضايا المرأة فقط، ولكن على السينما المصرية بشكل عام، وعلى الوعي الذي كانت تتمتع به الأعمال وفرق العمل في الفترات الماضية. ورأت أن جزءاً مهماً من هذا التراجع يعود إلى غياب النصوص الجيدة والكتاب المبدعين.

Copy URL to clipboard























#ولو
يسرا محنوش تطربنا وتتفوق وأفضل من غنّى لطلال مداح - فيديو
منذ سنة



شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة
лаки джет

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار