بعدما سافر الممثل التركي قادير أوغلو إلى موغلا للقاء زوجته نسليهان أتاغول التي تقيم هناك لتصوّر مسلسلها (ابنة السفير)، كي لا تبقى لوحدها تلتزم الحجر المنزلي تفاديًا لانتشار فيروس كورونا، أبدت نسليهان غضبها منه لأنه خاطر بحياته لأجلها.

إقرأ: زوج نسليهان أتاغول يسافر للقائها ويخاطر بحياته!

قالت: (أزعجني جدًا تصرف قادير لأنه خاطر بحياته لأجلي وسافر لعدة ساعات لكي يصل إلى موقعي هنا، وسبق وطالبته أن يبقى في إسطنبول وأن ينتظرني هناك لكنه لم يرد).

تابعت: (لا يمكنني أن أتحمل ذنب إصابته بأي مكروه، لذا عشت قلقًا غير طبيعي وكنت أموت ألف مرة أنتظره ليصل آمنًا).

أضافت: (حبه كبير ويعلم أنني أحبه أكثر، لكن مخاطرته غير مقبولة، أيها الرجال لا تقلدوه من أجل لقاء نسائكم، حافظوا على صحتكم).

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة