روت النجمة التركية الشابة نسليهان أتاغول انزعاجها من زوجها قادير أوغلو الذي يرفض الرجوع إلى منزلهما في إسطنبول وتركها لوحدها في المكان الذي تقيم فيه حاليًا بهدف إكمال تصوير مسلسلها (ابنة السفير).

حكت: (لا يسمعني مطلقًا ولا يريد أن يتركني ويعود، إنه رجل عنيد).

تابعت: (منزلنا بحاجة لبعض العناية والاهتمام، لم نترك أحدًا هناك ليهتم بالورود، لكن قادير يقول إن صحتي أهم من الكون كله).

أضافت: (إنه حبيبي وكل الحبّ، وكل مرة يقدم تضحية ثمينة من أجلي لو على حساب صحته وعمله).

قادير غامر منذ أسبوعيْن بنفسه، بعدما سافر من إسطنبول إلى موقع نسليهان رغم خطورة مغادرة المنزل، ولم يأبه الإصابة بفيروس كورونا، وقدم هذه التضحية اللافتة ليبقى معها في المكان نفسه.

إقرأ: زوج نسليهان أتاغول يسافر للقائها ويخاطر بحياته!

قادير ونسليهان من أكثر الثنائيات متابعةً في تركيا، وكلاهما يحظيان بجماهيرية لافتة، ويحبان بعضهما جدًا.

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة