نصف مليون دولار لوائل كفوري مع كيلاني تخاريف أم حقيقة

تناقل الخبر الكثيرون من الصحافيين، وأعطوه مساحاتٍ واسعة، وحددوا الرقم وقالوا إن وائل كفوري قبض من قناة الـ MBC مبلغ 500 ألف دولار أميركي، كي يطل في برنامج (تخاريف) الذي تقدمه الإعلامية الرائعة وفاء كيلاني.

كلما كبرت الكذبة كلما صارت كذبة حقاً، وغير قابلة للتصديق.. وليس هذا المهم. المهم أن أي عاقل يفهم أن لا يوجد فنان عربي، يدفعون له أكثر من 80 ألف دولار لقاء إطلالته في مقابلة، وهنا أتحدث عن أفضل الأجور.

أما النصف مليون دولار، فهي تخاريف، وكلام غير مسؤول دسه مصدر أهبل أو له أهدافه.

لكن ما يتم تداوله عن اتهام وائل كفوري، برمي الخبر، فهنا تصبح الكذبة أكبر، لأن وائل أكثر المتحفظين، وأبعد الفنانين عن “اللقلقة” و”طق الحنك”، وهو مرة لم يستعرض، ولم يخبر عن حقائق مهمة وجميلة من إنجازاته، لأن طبعه كذلك، فكيف يتهمونه بتسريب خبر سخيف لا يهمه ولا يعنيه، ولا يقدم في حياته المهنية ولا الشخصية.

وبالحديث عن وائل، فإن وفاء الكيلاني تشبهه كثيراً، هي كتومة جداً، وبعيدة قريبة من الجميع، تماماً مثل وائل. لها صداقات كثيرة في الوسط، لكنها تضع مسافات، وتبعدُ نفسها عن القال والقيل والانغماس في الأجواء.

هل يكفي هذا التوضيح؟ أرجو أن نكون الوحيدين الذين قدمنا لكم تأكيداً بأن كل هذا الكلام عن نصف مليون ليس إلا (تخاريف) والذي يبدأ بثه الليلة الساعه 9.30 بتوقيت السعوديه ولبنان 8.30 بتوقيت القاهرة على الـ MBC.

نضال الأحمدية Nidal Al Ahmadieh