يمر اللبنانيون منذ شهور بأصعب الأوضاع المعيشية والاقتصادية بعدما سرقت طبقتهم الحاكمة أموالهم والآن تصرف من ودائعهم التي ستُنفذ قريبًا.

هذه الطبقة الفاسدة الملعونة لم تتعلم من ثورة ١٧ تشرين الأول، ولم تغير سياساتها السيئة، ولم تقدم على خطوة واحدة كفيلة بالإصلاح والتغيير، بل تمسكت بكل هندساتها المالية السيئة.

(كلن يعني كلن) دون استثناء يتحملون مسؤولية إفلاس لبنان وانهيار الوضع المعيشي للمواطن اللبناني الذي يعاني من الغلاء وارتفاع سعر صرف الدولار الذي لامس اليوم ٦٠٠٠ ليرة لبنانية.

نوال الزغبي من النجمات اللبنانيات اللاتي يعشقن وطنهنّ وكانت تكتب دائمًا ضد الحكام الجائرين وتلعن بهم كما نفعل جميعنا.

اليوم كتبت يائسةً تبدي حزنها على أجمل وطن في هذا الكون، أي لبنان، وتعلن إنه انتهى.

قالت: (البلد انتهى والعالم جاعت… وبعد ١٠ ايام مارح يكون في كهرباء بالبلد… وخايفين على السمعة السيئة!!!! ما في أسوأ وأذل من هيك… يا ضيعانك يا لبنان).

Copy URL to clipboard
























منذ 12 شهر


شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار