انتشرت خلال الأيام الماضية، أنباء عن مشاركة الفنانة المصرية ياسمين_عبد_العزيز، في الدورة الخامسة من مهرجان_الجونة السينمائي والتي تقام في الفترة من ١٤ حتى ٢٢ أكتوبر/تشرين الأول، أي أن حفل الافتتاح مساء اليوم.

التقينا بالفنانة بشرى مدير عمليات مهرجان_الجونة السينمائي، وسألناها عن حقيقة مشاركة ياسمين، فقالت إن المهرجان لم يعلن بشكل رسمي حتى الآن عن أسماء النجوم ضيوف الشرف، ولكنها تتمنى وجود ياسمين.

تابعت: (أقول لياسمين عبد العزبز الحمد لله على سلامتك وكلنا كنا خايفين عليكي ويا رب ترجعي أحسن من الأول).

ياسمين عادت الى منزلها في العاصمة المصرية القاهرة، بعد أسابيع أمضتها في سويسرا للعلاج، بعد تعرضها لخطأ طبي أثناء خضوعها لعملية جراحية في مصر.

اقرأ: خطأ طبي كاد يقتل ياسمين عبد العزيز

طمأن الفنان المصري أحمد_العوضي محبي ياسمين على حالتها قائلاً: (الحمد لله ياسمين رجعت مصر بعد أن تعافت تمامًا.. الحمد لله، اشكر كل من تواصل معي في الفترة الأخيرة للاطمئنان على حالتها الصحية).

كان العوضي أعلن تفاصيل ما تعرضت له ياسمين وقال: (الشهرين اللي فاتوا كانوا صعبين جدًا عليها وعليا وعلى جمهورها وعلى كل محبيها، ياسمين كويسة الحمد لله وتعافت تمامًا الحمد وخلال أيام ستعود لمصر وسط جمهورها وستعود لحياتها الطبيعية).

وعن تفاصيل حالتها الصحية وما تعرضت له، قال: (في يوم 11 يوليو الماضي دخلت ياسمين للمستشفى، كانت المفروض تعمل عملية بسيطة تعارف عليها في أوساط الأمراض النسائية، ومن المفترض بحسب حديث الطبيب المعالج لياسمين أنه بعد إجراء تلك العملية النسائية ستعود لمنزلها في غضون ثلاثة أو أربعة أيام لكن شهدت ياسمين تدهور بعد العملية كبيرًا)، موضحًا أنه لا يستطيع البوح حتى الآن أن هناك خطأ طبيا دون أن يكون لديه إثبات قوي.

إقرأ: ياسمين عبد العزيز وضعت المساحيق لمرة نادرة! – صورة

وأكد أنه من الواضح أن هناك إهمالًا جسيمًا في متابعة الحالة، ما أدى لمضاعفات تعرضت لها زوجته، كما رد على أحد الأطباء الذي برر فيه ما تعرضت له زوجته، إذ قال: (مينفعش نغسل المياه بالمياه، وندافع ونبرر وخلاص، ما حدث هو إهمال جسيم، وفشل في تدارك المضاعفات قبل حدوثها، دون النظر لحالة ياسمين عبد العزيز، دي كانت هتروح فيها).

وتابع: (ياسمين فعلا كانت هتموت فيها، ياسمين كلمت الدكتور وقالت له أنا بموت، ضحك وقال أنا في إجازة وروحي إتعشي واتمشي.. ده اسمه كلام ؟! هل ده طبيعي؟، ياسمين فضلت أربع أيام تتأوه وتقلي بموت ولما أكلم الدكتور يقلي لا عادي دي حاجة بتحصل لنحو 15%من اللي بيعملوا العملية دي»، مضيفًا: «لولا الناس المحترمين الطبيبين الذين تدخلوا بعلاج مضاعفات الطبيب المعالج كانت راحت، أنا بشكرهم فعلاً لانهم أنقذوا حياتها).

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة