نفى الدكتور أشرف صبري، ما نشر عن عدم رضائه عن زواج ابنته الفنانة ياسمين صبري، من رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة، وأكد أن أحدهم انتحل شخصيته، وادعى أنه يتبرأ من ياسمين بعد زواجها.

قال الدكتور في تصريحات صحافية: (لم اتبرأ من ابنتي، وبقيت باحس بالكلام اللى منتشر عن بلدنا كتير غلط.. لأن كلام كتير انتشر غلط عن بنتى ووجعني).

أما عن سبب عدم حضوره عقد القران قال: (للأسف كنت أتمنى أن أكون موجود ولكنى ضمن الفريق الطبى لمواجهة فيروس كورونا، ولذلك لم أتمكن من الحضور خوفا عليهم، فقلت لهم “انا لازم يتعملى فحص وأقعد 15 يوم فكان من المستحيل أن أذهب.. وحضر من الأسرة ابنتى الكبرى نرمين شقيقة ياسمين وزوجها الدكتور أحمد.. ففضلت أن أبارك لهم من بعيد، وربما يكون عدم حضورى هو الذى تسبب فى هذه الشائعات، لكن أنا كلمت أحمد وباركت له، وأيضا كلمت ياسمين وباركتلها).

اضاف: (أقول لهما: ألف مبروك، وأتمنى أن أحمد عينه عليها دايما، ويكون لها بمثابة الأب والأخ، وأن تكون فى رعايته دائما، وربنا معاهم ويوفقهم.. وده دعاء أى أب لوالده دايما، أنه يشوف بنته أحسن واحدة فى الدنيا وقلبى معاكم وأتمنى ليكم كل سعادة وخير وحب والأب عايز بنته تبقى احسن واحدة في الدنيا وأتمنى ان احمد يكون زى باباها واخوها وزوجها ودعاء أي أب يتمنى ليه الخير لأوده دايمًا).

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة