غابت عارضة الأزياء والمغنية اللبنانية رولا يموت عن السوشيال ميديا لفترة وكانت آخر صورة نشرتها منذ أكثر من أسبوعين.

غيابها كان متعلقًا بمرض والدها، وتخلت عن صفحاتها والترويج لنفسها لتبقى إلى جانبه لأنها تعتبره كل حياتها وسندها في الحياة.

واليوم، أعلنت عن وفاته بحزنٍ كبير، ونشرت صورتها الأخيرة معه، وقالت: “الله يرحمك حبيبي يا بابا”

والد رولا يموت، ليس والد هيفا التي لم تجبر بخاطر العائلة في رحلته الأخيرة، ولم تنعِه عند موتهِ.

الدفن غدًا وسيكون عائليًا بسبب ظروف كورونا وحالة شبه الطوارئ في لبنان.

الصورة التي نشرتها رولا مع والدها
الصورة التي نشرتها رولا مع والدها
Copy URL to clipboard
24 يونيو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار