بعدما تساءلنا عن غياب الممثلة السورية يارا صبري، والتي تركت وطنها بسبب معارضتها لنظام د. بشار_الأسد، وتقيم الآن في كندا.

إقرأ التفاصيل: يارا صبري أهلها منذ سنوات لا يرونها!

وتحدّثنا عن عدم رؤيتها لوالديْها القديريْن ثناء دبسي وسليم صبري المقيميْن في سوريا، منذ سنوات عديدة، ما يجعلها تفتقد طعم العائلة في الغربة.

ردت يارا على (الجرس) ونشرت صورةً جمعتها بزوجها وابنيْها اللذيْن كبرا وأصبحا رجليْن الآن.

قصدت بردها أنّها أسّست عائلة ناجحة وتشعر بحنانها وربما تكفيها، ونحن أحببنا صورتها التي قارنت بها ابنيْها عندما كانا صغيريْن وعندما كبرا الآن.

لكنّ لوجود لأم والأب واقع مختلف ومؤثر على حياة أي منّا، لذا نتمنّى بحبٍّ أن تعود قريبًا إلى سوريا لتلتقي بهما، كما كلّ نجوم سوريا الذين آن الأوان لهم أنّ يعودوا إلى أرض بلادهم، مهما كانت مواقفهم السياسية.

إقرأ: هل يتصالح النجوم الموالون للنظام السوري مع المعارضين؟

يارا صبري
يارا صبري وأسرتها
Copy URL to clipboard
20 مايو 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار