تعتبر الكويت عاصمة الفن الخليجي، وتجسد هذا من خلال (جلسات عيد الفطر) الغنائية التي أقيمت هناك من تنظيم وإشراف وتعهد هرم شركات الانتاج (روتانا للصوتيات والمرئيات)، وكان نجومها كل من أسما لمنور، عبد الله الرويشد، أصالة نصري وأصيل أبو بكر.

على مدار يومين متتاليين كان الجمهور الكويتي المتذوق للطرب الغنائي الرفيع على موعد في الصرح المعماري الجميل (مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي) مع نجومه الأربعة وأغانيهم التي تنوعت ما بين القديم والحديث، لكن المفاجأة التي أعدتها روتانا لجمهور الغناء بتخطيط وإشراف من الأستاذ سالم الهندي الرئيس التنفيذي لروتانا للصوتيات والمرئيات، تمثلت في دويتوهات غنائية جمعت نجمي كل جلسة.

الجلسة الأولى جمعت بين أسما لمنور وعبد الله الرويشد في دويتو أغنية (يا هلي.. يكفي ملامى والعتاب ..لا تلوموني ترى قلبي صويب)، وفي الجلسة الثانية قدمت أصالة وأصيل أبو بكر دويتو أغنية (ما علينا يا حبيبي ما علينا من كلام الناس) للراحل الكبير أبو بكر سالم.

أسما لمنور
أصالة وأصيل أبو بكر
أصالة
عبد الله الرويشد
سالم الهندي واسماء لمنور وعبد الله رويشد