كتب الممثل السوري سامر المصري ساخرًا منذ قليل: (مطلوب لاجئ سوري في أوروبا يريد العودة إلى حضن الوطن للمداكشة على مواطن عالق في حضن الوطن مستعمل استعمال خفيف مع كرتونتو (معونات) وبطاقة ذكية فيها ٢٠٠ لتر مازوت).

هذه المرة الأولى التي يطلق بها موقفًا سياسيًا بعدما امتنع عن التحدث بالسياسة لفترة طويلة.

حتّى لم يعد يذكر سوريا كثيرًا ما جعلنا نظنّ أنه نساها.

إقرأ: سامر المصري نسي سوريا ولن يعود إليها؟ – صورة

ما كتبه الآن يشكّل ردًا واضحًا على البيان الذي أصدرته وزارة المهجرين في سوريا وطالبت به كلّ المغتربين السوريين العودة إلى أراضيهم للعيش فيها بكرامةٍ.

سامر سخر من البيان وسرد ما يعانيه المواطن السوري داخل سوريا، وقارن الوضع الذي يعيشه بحالة الرفاهية العالية التي يحظى بها مواطن آخر قرر الهجرة إلى إحدى الدول الأوروبية.

الممثل السوري يكره نظام بلده ويعارضه ولا يتقبّله، رغم إدراكه أن نصف السوريين وأكثر ربما يؤيدونه.

يحق له أن ينتقد كما يشاء، لكن لا أن يستهزء بوجع المواطن السوري الذي رفض ترك أرضه والاستغناء عن وطنه رغم الحرب الدموية التي حدثت منذ عام ٢٠١١ وأسقطت عشرات آلاف الشهداء.

إقرأ: سامية الجزائري تجاهلها نجوم سوريا وعذرًا سامر المصري!

هذا المواطن يفضّل أن يبقى على أرضه جائعًا يعاني من الحصار والوضع الاقتصادي المرير، على أن يهاجره ويحظى بكل الفرص.

هكذا مواطن شريف يستحق منا التصفيق على وطنيتِه وعشقه لأرضِه، لا السخرية من آلامه!

لا نفهم أصلًا كيف قبل سامر ولو على سبيل المزاح، أن يقارن النفس الإنسانيّة الكريمة التي خلقها الله وميّزها عن كلّ الكائنات الأخرى، بمجرد بضاعة تُرد وتُبدّل بين الدول!

سامر المصري
ما كتبه سامر المصري عن سوريا
Copy URL to clipboard
19 يناير 2021
19:33
أعلنت وزارة الصحّة اللبنانية تسجيل 4359 إصابة بكورونا و61 حالة وفاة
18 يناير 2021
12:37
عصابة رومانية تسرق أموال المودعين من خلال الATM
  إقرأ المزيد
12:18
سعر صرف الدولار في لبنان اليوم
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار