بعد غيابٍ طويل، أطلّت الممثلة السورية يارا صبري عبر صورةٍ عفوية نشرتها ظهرت في حقل ورود.

يارا لم تعد تظهر في الدراما السورية منذ سنوات طويلة، بعدما أحبّها السوريون والعرب بمسلسل (الفصول الأربعة) وغيرها من الأعمال.

إقرأ: صورة نادرة ليارا صبري من حفل زفافها قبل ٢٦ عامًا!

لذا يعتقدونها اعتزلت أو ما عادت تُطلب من المنتجين.

الحقيقة أنّ يارا من المعارضات للنظام السوري الذي يحكمه د. بشار_الأسد، وهاجرت مع أبنائها بعدما تعرضت للتهديد منه كما زعمت عند بداية الحرب في سوريا.

تقيم في كندا منذ عام 2015، ورغم موقفها المعارض إلا أنّها لم تمانع العمل مع ممثلين سوريين لديهم وجهات نظر مناقضة لرأيها السياسيّ.

لكن يارا تأثرّت إنتاجيًا رغم انفتاحها، فظهرت بعمليْن فقط: (سمرقند) (أوركيدا)، ومنذ عام 2017 لم نعد نراها على شاشة التلفزيون.

الممثلة السورية ابنة الممثل السوري القدير سليم صبري الذي لم يؤيد مواقفها السياسيّة ولم يناصر النظام بشكل كامل، بل كان محايدًا، وأبعد نفسه بذكاءٍ عن الغوص في دهاليز السياسة.

سليم يقيم في سوريا كما زوجته الممثلة الكبيرة ثناء دبسي، وكلاهما لم يرا ابنتهما البعيدة عنهما منذ سنوات طويلة.

يارا صبري
يارا صبري
Copy URL to clipboard
19 يناير 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار