نادين لبكي تزغرد في كان – بالفيديو

لاقى الفيلم اللبناني (كفرناحوم) للمخرجة اللبنانية نادين لبكي، تصفيقًا حارًا مع نهاية عرض الفيلم في مهرجان كان الدولي Festival De Cannes بدورته الـ71 حيث يشارك الفيلم اللبناني في المنافسة للفوز بجائزة السعفة الذهبية.

حضرت المخرجة والممثلة اللبنانية نادين لبكي، مع زوجها المؤلف الموسيقي خالد مزنر، العرض الأول لفيلمها (كفرناحوم) أمس الخميس 17 أيار/ مايو على مسرح Salle Lumière، بعد تأهله إلى المجموعة الرسمية Official Selection للمهرجان السينمائي الضخم.

ومع انتهاء عرض (كفرناحوم) وقف كل الحضور وصفّق للمخرجة اللبنانية وفريق العمل بعد أن أُعجبوا بالفيلم واستمرّ التصفيق لمدة 15 دقيقة.

نقلت محطة Canal+ الفرنسية هذا الحدث الضخم على شاشته،ا بما فيه التصفيق الحار الذي استحقه الفيلم اللبناني بعد العرض. وركّزت المحطة على فريق عمل فيلم كفرناحوم الذي كان متأثرًا بالحدث، ودموع الفرح واضحة على وجوههم، انطلاقًا من الطفل زين الرفاعي الذي شارك بالفيلم والشخصيات الأخرى وصولاً إلى المخرجة نادين لبكي التي لم تمنع نفسها من إلقاء زلغوطة وسط تصفيق المشاهدين للتعبير عن سعادتها.

ولحدث بهذه الأهمية كان له إطلالة تليق به، فاختارت المخرجة اللبنانية نادين لبكي فستان إيلي صعب لتطل به على السجادة الحمراء في مهرجان كان، وخطفت به الأنظار.

ستعلن إدارة مهرجان كان عن النتائج غدًا السبت 19 أيار/ مايو على أمل أن يُكلل النجاح بجائزة السعفة الذهبية، لكن لا شكّ أن كفرناحوم أذهل الجميع وأكبر دليل على ذلك ردة فعل المشاهدين على التويتر بعد عرض الفيلم في كان، كما رجّح البعض أن يكون الفائز بالسعفة الذهبية لهذا العام وربما ينال جائزة الأوسكار العام المقبل.

بالإضافة إلى ذلك، اشترت شركة Sony Pictures Classics حقوق توزيع الفيلم اللبناني كفرناحوم في أميركا الشمالية واللاتينية، قبل عرضه في مهرجان كان، بـ1.3 مليون دولار. ومن المتوقع أن ينظّم الموزّع حملة للفيلم لترشيحه لجائزة الأوسكار السنة المقبلة عن فئة أفضل فيلم أجنبي.

هل يفوز فيلم (كفرناحوم) بالجائزة الذهبية لهذا العام؟ وهل يصل إلى الأوسكار مثل فيلم قضية رقم 23؟

فانيسا الهبر – بيروت