منذ 4 أشهر

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نشرت الممثلة والمذيعة، أمل العوضي، مجموعة صور من آخر جلسة تصوير خضعت لها خلال شهر رمضان 2019 ، عرّضتها لوابل من التنكيل والتكفير ما عدا الشتيمة القذرة التي تولاها مندوبو الله على الأرض العربية التي فيها وحدها نزل الأنبياء كلهم وما نزل نبيٌ واحد في أي منطقة من هذا الكون الوسيع.

ظهرت العوضي ترتدي فستانا أسود قصيرًا، مع أكمام طويلة من القماش الشفاف، وعلقت على الصور قائلة: (من السهل أن تقف مع الحشد ويتطلب الأمر الشجاعة كي تقف وحيدًا).

إطلالة المذيعة، لم تعجب رواد السوشيال ميديا من الصائمين الذين يدعون العفة وصوم اللسان ومن الذين يصومون على القذف ويفطرون على اللحم. كفروها وسبوا أمها وأبيها وأشعلوها بالنار كما كان يفعل الصليبيون باسم الكنيسة لستة قرون وكما يفعل الدواعش الآن.

الفستان جميل مثل أمل ويبلغ سعره 172.50ريال سعودي.. ويليق بها وبجمالها وسحرها ولعن الله كل متدين أفاق.

امل العوضي

سليمان برناوي-الجزائر