منذ شهرين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

أعلنت جمعية (Green Globe) غير الحكومية، عن اللائحة البيئية السوداء لعام 2019، والتي شملت أكثر من عشرين مدينة وقرية لبنانية تلوثًا في لبنان.

يعتمد التصنيف على عدّة مؤشرات سلبية ومنها: تلوث الهواء والمياه والشواطئ والمزروعات، كما التلوث السمعي والبصري والعمراني والتصحر.

جاءت مدينة شكا بالمرتبة الأولى، لتعاني من التلوث بسبب شركات الأنابيب والكسارات، ولتواجد المجارير بسبب عدم تشغيل محطة صرف صحية.

المرتبة الثانية احتلتها قرية برالياس البقاعية، بسبب المكب والصرف غير الصحي، واستعمال المبيدات، وازالة المساحات الخضراء.

ثالثًا، أتت العاصمة بيروت، والتي عانت من تلوث الشاطئ والهواء، بسبب مكب الكوستا برافا والمجارير وروائح المسالخ، وحركة الطائرات والسفن والسيارات المكتظمة.

احتلت مدينة طرابلس المرتبة الرابعة، وعانت من تلوثٍ للهواء والشواطئ بسبب مجارير الصرف غير الصحية وتلوث نهر أبوعلي، والعمران العشوائي، وازدحام حركة السير.

جاءت مدينة الشويفات بالمرتبة الخامسة بمؤشر التلوث السمعي والبصري والصوتي، بسبب مكب الكوستا برافا أيضًا، ومصب نهر الغدير، وإختلاط صرف صحي بشبكات توزيع المياه، ونفايات وروائح المسالخ.

وإحتلت هذه المدن والقرى المراتب المتبقية على الشكل الآتي:

٦- برج حمود

٧- انطلياس

٨- ذوق مصبح

٩- قب الياس

١٠- برجا- سبلين- الجية

١١- عين دارة

١٢- جونيه

١٣- الهرمل

١٤- وديان حلبا وعكار

١٥- القرعون

١٦- سلعاتا

١٧- صور

١٨- زحلة

١٩- صيدون

٢٠- بعلبك

كلّ عام تزداد المدن اللبنانية تلوثًا وفسادًا، متى يستقيظ المواطنون وينقذون وطنهم من نتائج حماقة سياسييهم وصفقاتهم المشتركة التي جعلت من (سويسرا الشرق) وطنًا للتلوث وللنفايات وموسوعةً لصور مقززة تطلّ أمامك حالما تفكر بالبحث عن إسم (لبنان) عبر محرك (Google)؟!

عبدالله بعلبكي – بيروت

التصنيفات التي أظهرت المدن اللبنانية الملوثة