منذ شهرين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نشرت الممثلة السورية تولين بكري، فيديو أثناء تواجدها في سوريا تتجوّل في الشام التي تعشقها، ونقلت لمتابعيها الحياة هناك. رغم كل المآسي والحروب التي عاشها الشعب السوري لكنه يعرف كيف يعيش الحب والفرح والجد ونلاحظ من خلال فيديو تولين حركة الناس وإقبالهم على الحياة.

قالت تولين:

(اليوم استعرت سيارة أحد أصدقائي وعملت جولة بشوارع الشام، وبهالإزدحام كان لا بد من موسيقى تهدي الأعصاب شوي)

تولين بكري فاجأتنا حين قالت أنها طلبت من أحد أصدقائها سيارته، ما يعني أنها لا تملك سيارة في بلدها رغم أنها ممثلة نشيطة وشاركت في عدد من المسلسلات المهمة.. ألم تستطع جني المال لشراء ما تحتاجه خصوصاً السيارة التي باتت من أساسيات الحياة؟ وهل وضعها المادي سيئاً ما منعها حتى ما استئجار سيارة من مكتب مختص؟

أم أن تولين تملك سيارة خارج سوريا لأنها لا تعيش في بلدها؟

سارة العسراوي – بيروت