منذ أسبوعين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

شهدت الساعات القليلة الماضية، خلافاً وحربًا كلامية بين الإعلامي اللبناني الكبير جورج قرداحي، والمذيعة المصرية ريهام سعيد، الموقوفة عن العمل بأمر من المجلس الأعلى للإعلام في مصر، بعد إهانتها لمرضى السمنة في إحدى حلقات برنامجها (صبايا) والذي كان يعرض عبر شاشة (الحياة).

إقرأ: ريهام سعيد أهانت مرضى السمنة؟ – فيديو

ريهام سعيد لتخرس ولا علاقة للرئيس السيسي بغبائها – صور وفيديو

بدأ الخلاف، حينما حلّ قرداحي ضيفاً على المذيعة كارلا حداد، وسألته عن رأيه في إيقاف سعيد، ليرد قائلاً: (في مصر يستعملون تعبير حلو وهو (تستحق ضرب الجزمة) هذه التصريحات لا يصح أن تقال، نظرا لأن هناك العديد من أصحاب الوزن الزائد ممن يعانون من أمراض، فالسمنة ليست خيارا للبعض، وإنما أمر مرضيّ وهناك أسباب أخرى).

تابع الإعلامي الكبير: (أي إنسان ملوش إنه يتدخل في شؤون الآخرين، سواء سمين أو نحيف، كلامها كان مستفزا وقليل الأدب ومنافيا للأخلاق والآداب الاجتماعية ومنافيا للإحساس الإنساني).

جورج قرداحي لقن ريهام سعيد درساً في الأدب والأخلاق، قبل أن يعلمها أصول العمل الإعلامي بخبرته الكبيرة وهو الذي له باع طويل في هذا المجال، ومرة لم نجده يهين ضيفاً أو يتطاول على أياً من كان، بل دائماً ما كان يقدم برامجاً هادفة، ويتميز عن غيره بثقافته العالية، وعلمه الغزير.

ريهام لم تتقبل ما قاله عنها قرداحي، وكعادتها خرجت ترد بسوقية، عبر فيديو نشرته، وقالت فيه: (اتصدمت بسبب التصريحات، مين دي اللي تستحق تاخد بالجزمة، أنت بتتكلم عن زميلة وواحدة ست محترمة عندها بيت وأولاد وأهل ولا أنت اتجننت»، وأكملت: «بغض النظر عن الصبغة البرتقالي اللي أنت عاملها وعارفة إنك كبير في السن وممكن تكون خرفت بس مش للدرجة دي).

أضافت: (عايزة أعلمك إنه بالرغم من كبر سنك وشعرك الأبيض اللي مبقاش أبيض، إن الأدب والذوق والأخلاق صعبين، وقلة الأدب سهلة وممكن أرد عليك وأهزأك وأخليك تعيط سواء في مصر ولا لبنان، وأخليك مش عارف تمشي في الشارع ومحدش يشفعلك، بس يمكن اللي يشفعلك لبنان اللي أنت عار عليهم، لأن لبنان شعب ذوق وأخلاقه عالية وبلدي التاني وعمر ما حد قاللي كلمة ضايقتني فيها، أنت متعلمتش حاجة ليها لازمة، لما تيجي تعمل برنامج توزع فيه فلوس وكل وظيفتك إنك تسأل أسئلة في برنامج جايب شهرته من برا أصلا، عملت ايه، ياريتك حتى كملت، وتعمل برنامج تاني، هاقول إيه مش هشتم في البرامج).

ختمت: (هل هي دي تربيتك؟ هل أهلك ربوك على كده؟، إنت كده مثال لأولادك وأحفادك تقول: واحدة ست تستاهل تاخد بالجزمة؟ أنت كده محترم نفسك؟، مفيش أسهل من قلة الأدب، خسارة إنك وصلت للسن ده ومعرفتش لسه تبقى راجل).

كان على ريهام أن تصمت احتراماً لقيمة وقامة الإعلامي الكبير جورج قرداحي الذي لم يقل عنها إلا كلمة الحق، وكان عليها بدلاً من “الردح” أن تواجه نفسها بحقيقتها التي بات الجميع يعلمها وينفر منها.

عندما يتحدث الأستاذ جورج قرداحي يجب على التلميذة الفاشلة ريهام سعيد أن تصمت وتنصت له لتتعلم بدلاً من أن تقل أدبها وتتطاول على من لا تحلم بالوصول إلى نقطة في بحر علمه!